تحليلات خاصة

نهار من الأرشيف

نصري شمس الدين في الغياب ويزداد الاسى على صوت وصداح

تكاد مناسبة ذكرى غياب الفنان الكبير نصري شمس الدين تكون في غير وقتها، ذلك ان لا احد يتذكر ويذكر ذلك الانسان الذي عاش للفن ووهب عمره لخدمة ذوقنا ورهافتنا. لا احد يذكر الصوت - صوت نصري شمس الدين يصدح من اعماق الروح ليصل الى مسافات بعيدة ليس اقلها، مسافة البهجة والاحساس بمعنى الاصالة والانتماء والوطن. وما يزيد الاسى ان الجميع في سبات عميق امام هذه الذكرى خاصة اولئك الذين يفترض ان يدافعوا عن نقاء الفن، قبل ان ينتبهوا للذكرى. وقبل اي كلام اشارة الى لجنة مهرجانات بيت الدين التي كرمت الغائب في دار الحريم، في قصر بيت الدين، مساء الخميس الفائت. واذا كان هذا التكريم يضيء شمعة في عتمة الغياب فانه ايضا يزيد اليأس يأسا ويكشف اكثر حقيقة ما وصل اليه الفن في حاضرنا. يكفي ان نشير الى ما كتبته الزميلة لور غريّب عن حفل التكريم هذا لنستخلص المعنى: "... وغاب عن الاحتفال جميع المطربين والممثلين الذين شاركوا في اعمال الرحابنة، كما لاحظنا غياب منصور والياس الرحباني. وبدا الاحتفال حزينا خاصة لان رفاق عمر نصري، على خشبة المسرح، في لبنان وفي الخارج، لم يلبوا الدعوة الى حضور حفلة استعادة ذكراه وتركوه وحيدا كما مات وحيدا على خشبة المسرح وهو يغني في المعرض الدولي في دمشق "تركوني لحالي". هكذا اذن، حتى منصور الرحباني نسي نصري ولم ينتبه لذكرى الغائب الكبير. والعتب على منصور ليس على غيره، لا على الرسميين والدولة ولا على الفنانين فهؤلاء لا يعني لهم نصري لانه يمثّل ذوقا فنيا رفيعا، اما منصور الرحباني فهو المعني الاول بهذه المناسبة (رحم الله رائد الفن والموسيقى عاصي الرحباني). اما تكريم المبدع والفنان فهو عمل محظور على ما يبدو، وليس من امل لزوال هذا الحظر، بل ان الحاضر وربما المستقبل يبشر بانتشار الفن الرديء...
قراءة المقال

كاريكاتور اليوم

Website by WhiteBeard

توفر خدمة Premium من النهار للمشتركين:

  • - قراءة مقالات نسخة جريدة النهار الرقمية
  • - قراءة التحليلات والملفات الخاصة في الموقع
  • - تصفح نسخة الصحيفة بصيغة PDF
  • - الإستفادة من محتوى جميع مواد موقع النهار

إختر نظام الدفع الذي يناسبك

  • 1$
  • 33$
  • 60$

إشترك الآن

الدخول عبر الفيسبوك

أو


الخطوة السابقة

العرض التي إخترته

سيتم تجديد إشتراكك تلقائيًا عند إنتهاء الفترة التي إخترتها.

 

طريقة الدفع

عبر بطاقة الإئتمان الخاصة بك.

NetCommerce

ابحث عن حسابك

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني