السبت - 20 تموز 2024

إعلان

أزمة المهاجرين... بوتين ولوكاشنكو بريئان

المصدر: "النهار"
سميح صعب
سميح صعب
Bookmark
المهاجرون في بيلاروسيا (أ ف ب).
المهاجرون في بيلاروسيا (أ ف ب).
A+ A-
الذنب ليس ذنب بيلاروسيا أو روسيا في وصول آلاف المهاجرين إلى الحدود البلاروسية-البولندية. هؤلاء غادروا بلدانهم التي طحنتها الحروب من العراق إلى سوريا وأفغانستان أو دمّرتها طبقة سياسية حاكمة كما في لبنان، بملء إرادتهم وعن سابق تصوّر وتصميم.مظلوم الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشنكو أو الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، عندما يحمّلهما الغرب مسؤولية احتشاد المهاجرين على حدود بولندا طمعاً في بلوغ الاتحاد الأوروبي. هؤلاء كانوا يبحثون عن أيّ وسيلة يفرّون بها من بلدانهم لاستحالة العيش فيها، ولو سئلوا هل يفضّلون العودة أم البقاء على الحدود في ظروف مناخية وإنسانية بالغة السوء، لفضّلوا البقاء...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم