الإثنين - 21 أيلول 2020
بيروت 26 °

ما فوائد ممارسة الأطفال للتمارين الرياضية؟

المصدر: النهار
تمارين رياضية في المنزل مع الأهل.
تمارين رياضية في المنزل مع الأهل.
A+ A-
النشاط البدني أو التمارين الرياضية التي يمارسها أطفالنا في حياتهم اليومية أو في الحصص المخصصة في المدارس، تنعكس إيجابًا على قدراتهم الجسدية والنفسية معًا. وتعدّ هذه الخطوة من أساسيات بناء نمط حياة صحي متكامل، يحمي في المراحل المقبلة من التعرض للأمراض المزمنة من جهة، ويعزز من قدرة الجهاز المناعي في الدفاع عن نفسه. 

 

انطلاقًا من أهمية هذا الموضوع، قدّمت المدربة الرياضية هيلدا الحمّال صالحة فوائد ممارسة التمارين الرياضية على صحة الفرد. 

 

أولاً- من الناحية الجسدية

 

- يحسن اللياقة القلبية التنفسية 
- يبني عظاماً وعضلات قوية 
- يقي من أمراض القلب 
- يحمي من داء السكري من النوع الثاني
- يقي من السرطان 
- يعزز من التوازن والليونة 
- يعزز من عمل الدورة الدموية في الجسم 

 

ثانياً- من الناحية التنفسية

 

- يجنّب من التعرض لأعراض الكآبة والقلق
- يقوي الثقة بالنفس 
- يساعد في الانضباط 

 

إضافة إلى ذلك، تنظم عملية النوم لدى الصغار ما ينعكس على مهامهم اليومية. كذلك، تحسن قدراته المعرفية والنفسية مما يخفف من ضغوطات قد يعانيها أثناء الدراسة أو التحضير للامتحانات، ويساعده في التعامل معها. 

 

كيف يتفادى الأولاد التعرض لأي اصابات أو التعضيل؟ 

 

يجب البدء بممارسة التمارين الرياضية من ثلاث إلى أربع مرات في الأسبوع ولمدة زمنية تراوح بين 45 و60 دقيقة، شرط أن تزيد معدل النشاط تدريجياً بحسب عمر الطفل وقدرته الجسدية. ومن المفضل، أنّ يوضع برنامج رياضي في عملية التدريب يتناسب معه باشراف مدرب رياضي ذي خبرة. 

 

كيف أشجع طفلي على ممارسة الرياضة؟ 

 

- ضع جدولاً أسبوعياً لممارسة البرنامج الرياضي المناسب لعمره وقدرته الجسدية
- اختر أنشطة بدنية بسيطة كاستخدام السلالم بدلاً من المصعد، واختيار ممارسة الدراجة الهوائية مع العائلة وغيرها. 
- اعتمد نمط حياة صحياً في العائلة بخاصة أنّ الأهل هم  القدوة لأولادهم.
- عدّل النشاطات البدنية ونوعها تفاديًا لاي حالات نفور أو ملل منها.
الكلمات الدالة