الأربعاء - 21 شباط 2024

إعلان

كيف دخلت ممثلة أفلام إباحية إلى الأراضي الإيرانية؟

المصدر: "النهار"
ممثلة الأفلام الإباحية الأميركية ويتني رايت.
ممثلة الأفلام الإباحية الأميركية ويتني رايت.
A+ A-
أثارت ممثلة الأفلام الإباحية الأميركية ويتني رايت موجةً من انتقادات رواد مواقع التواصل الاجتماعي، بعد نشرها فيديوهات عن رحلتها إلى إيران، إذ اتُهمت بالترويج لجمهورية إيران الإسلامية.

وكانت رايت قد سافرت إلى إيران، والتقطت صوراً في أماكن مختلفة، بما في ذلك قصر غولستان والسفارة الأميركية السابقة في طهران. التي تحوّلت إلى متحف مناهض لأميركا، بحسب "يورونيوز".

وفي إحدى الصور، وقفت رايت بجوار العلم الأميركي في السفارة الأميركية السابقة في طهران، فانتقدها بعض المعلّقين الغربيين، مستذكرين آراء الممثلة "المعادية للسامية"، ومشيرين إلى أن زيارتها لإيران قد تكون خطوة استراتيجية للحصول على الدعم المالي لموقفها ضد إسرائيل.
 
 
وقامت رايت بالتقاط صور في أماكن مختلفة من العاصمة الإيرانية، على الرغم من عملها في الأفلام الإباحية، والذي يعرضها لخطر الاتهامات الجنائية التي قد تصل عقوبتها إلى الإعدام. لكنّها أكّدت، بعد ذلك، في منشور لها أنها غادرت الأراضي الإيرانية.
 
 
كيف سمحت إيران بدخول ممثلة إباحية إلى أراضيها؟
لم تستجب السلطات الرسمية في إيران لزيارة رايت. لكن وسائل إعلام إيرانية معارضة انتقدت السماح للممثلة بدخول إيران، ووصفته بأنه "ازدواجية معايير واضحة".
من غير الواضح كيف تمكّنت رايت من زيارة طهران، إذ يتوجّب على أي مواطن أميركي الحصول على "فيزا" للدخول إلى أراضيها.

وفي مؤتمر صحافي، أكّد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية ناصر كنعاني عدم معرفته بزيارة رايت، مشيراً إلى أنّه "ليس محظوراً" على المواطنين الأميركيين زيارة إيران.
ونقلت وكالة "تسنيم" التابعة لـ"الحرس الثوري" عن مسؤول، لم يُذكر اسمه، الزعم بأن الحكومة أصدرت تأشيرة لرايت "من دون أن تعلم بطبيعة عملها غير الأخلاقي".
 
من جهتها، أشارت الممثلة الإيرانية، ستاره بسياني، إلى زيارة رايت في معرض انتقادها الحكومة الإيرانية المتشددة بسبب تشديد قانون الحجاب، الذي أدّى إلى القبض على أميني وموتها على أثر ذلك.

وكتبت بسياني على موقع "إنستغرام": "إنكم تعاقبون شعب هذا البلد بطرق عدة على خلع الحجاب، لكنكم تسمحون لممثلة أفلام إباحية بالمجيء إلى هنا من أجل السياحة".

وانتقدت أيضاً الناشطة الإيرانية المقيمة في الولايات المتحدة مسيح علي نجاد، التي تعرّضت لمحاولات اغتيال واختطاف من جانب السلطات، زيارة رايت، قائلةً: "نحن نساء إيران نريد أن نكون مثل روزا باركس لا ويتني رايت. إن مشعلي الحروب الحقيقيين هم عملاء الجمهورية الإسلامية الذين سوف يعدمونك إن كنت صادقاً مع ذاتك".
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم