السبت - 02 تموز 2022
بيروت 30 °

إعلان

إنجاز طبي عظيم... ولادة طفلة بعد 27 سنة على تجميد مضغتها

المصدر: "ديلي ميل"
الطفلة مولي إيفريت غيبسون.
الطفلة مولي إيفريت غيبسون.
A+ A-
وُلدت الطفلة مولي إيفريت غيبسون في 26 تشرين الأوّل في ولاية تينيسي الأميركية من مضغة جنين مجمّدة لمدّة 27 عاماً لتحقق إنجازاً تاريخيّاً في الطب.

وكانت والدة الطفلة، تينا غيبسون قد جمّدت مضغة ابنتها وهي في السنة الأولى من عمرها في 14 تشرين الأوّل من العام 1992، وفق ما أفاد موقع الـ"ديلي ميل" البريطاني.

وقامت مديرة مختبر المركز الوطني للتبرع بالأجنّة (NEDC) وعالمة الأجنة كارول سومرفيلت بعملية إذابة المضغة في 10 شباط من هذه السنة قبل أن تُنقل إلى رحم الوالدة لتسجّل أطول فترة تجميد قبل ولادة ناجحة.

ومع ذلك، فإنّ هذا الإنجاز الطبّي ليس الأوّل بالنسبة إلى الزوجين غيبسون، فهزمت مولي رقم شقيقتها إيما رين غيبسون القياسي التي ولدت في العام 2017 بعد 24 عاماً من تجميد مضغتها. وجُمّدت مضغتا الشقيقتين في اليوم ذاته من العام 1992.

وقالت سومرفيلت في مقابلة مع برنامج "غود مورنينغ أميركا" إن ولادة الطفلتين تنعكس بشكل إيجابي على تطور التكنولوجيا المستخدمة في عملية تجميد مضغة الجنين.
 
 
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم