الإثنين - 15 نيسان 2024

إعلان

انتهى العهد... وميقاتي "مكمّل" تكليفاً وتصريفاً

المصدر: "النهار"
سابين عويس
سابين عويس
Bookmark
تصوير نبيل إسماعيل.
تصوير نبيل إسماعيل.
A+ A-
على رغم كل المآسي التي رافقت عهد الرئيس ميشال عون، يأبى تياره السياسي ان يغادر قصر بعبدا بصمت ومهابة ترقى الى مستوى آلام اللبنانيين ومعاناتهم، بعدما فقدوا في بضعة اعوام كل مقومات العيش الكريم وخسروا كل اموالهم ومدخراتهم وسط صمت مريب وحال من الإنكار طبعت اداء السلطة السياسية من رأس الهرم الى أسفله.فالرئيس الخارج من بعبدا بعد ايام قليلة، عجز عن تأمين الظروف المؤاتية لخروج آمن من خلال تسهيل تشكيل حكومة جديدة، كان يُفترض ان تبصر النور منذ اكثر من اربعة اشهر بعدما فرضت الانتخابات النيابية استقالة حكومة الرئيس نجيب ميقاتي، واسفرت الاستشارات النيابية الملزمة عن اعادة تكليفه تأليف حكومة جديدة.لم يكن لتعذّر التأليف ان يشكل مشكلة في ظل استمرار الحكومة في تصريف الاعمال، فيما يكتسب رئيسها شرعية منبثقة من التكليف، لو لم يخرج رئيس "التيار الوطني الحر" النائب جبران باسيل قبل بضعة اسابيع مهدداً بما سمّاه "الفوضى الدستورية" اذا حصل شغور في موقع الرئاسة الاولى، وادى الى تولّي حكومة مستقيلة صلاحيات الرئيس.ولم يقف الامر عند هذا الحد اذ ذهبت اوساط قريبة من بعبدا (ممن يدورون في...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم