الأربعاء - 27 كانون الثاني 2021
بيروت 9 °

إعلان

سرّ تألّقها في ثلاثة عوامل... جينيفر لوبيز الساحرة دائماً (صور)

المصدر: "النهار"
ماغي عنيد
جينفير لوبيز.
جينفير لوبيز.
A+ A-
أخيرًا بات سرّ التوهّج الخاص بالنجمة المتعدّدة المواهب جينيفر لوبيز بمتناول الجميع من خلال الإعلان عن طرح مجموعة العناية بالبشرة التي تحمل توقيعها "جاي لو بيوتي" JLo Beauty رسميًا في الأسواق العالمية مع بداية 2021، والحصول على هذه المستحضرات سيصبح ممكنًا بدءًا من 14 كانون الثاني الجاري. سرّ التألق هذا ليس البوتوكس ولا الليزر، وإنما روتين متكامل من العناية الصحيحة بالبشرة ورثته عن عائلتها منذ نعومة أظافرها، وبلورته مع مرور الوقت بأسلوبها الخاص وخبرتها الطويلة.
 
 
تُرى ما هو سرّ توهّج بشرة جينيفر لوبيز وشبابها الدائم؟
صحيح أن الجينات الموروثة تلعب دورًا أساسيًا في نوعية البشرة وشبابها، لكن لا يمكن لأي بشرة مقاومة التأثيرات السلبيّة التي تتركها التعدّيات الخارجية المختلفة عليها من تلوّث، توتر، تعب، إهمال، أشعة الشمس ما فوق البنفسجية، تأكسد الخلايا، الذرّات الطلقة ... وغيرها من المشاكل من ضمنها الصحّة النفسيّة والجسديّة ...إلخ. نجمتنا المفضلة والمحبوبة جينيفر لوبيز والتي يعتبرها الكثيرون أيقونة الجمال، الشباب، الحيوية، والأناقة... بكلمة واحدة رمزًا للأنوثة، تنبهّت باكرًا للتأثيرات السلبية على البشرة. ورغم أنها كانت تتمتّع بالجينات المثالية لبشرة لا تشيخ باكرًا، إلا أن جينيفر عرفت كيف تعتني ببشرتها وتحافظ عليها بشكل مثالي بعيدًا من المعاملات التجميلية التي رفضت لوبيز حتى الآن المخاطرة بها، وهي غير نادمة على ذلك، بل تشعر بالارتياح أكثر مع نفسها.
 
 
وقد صرّحت في إحدى مقابلاتها قائلة: "أنا لست ذلك الشخص الذي يحبّذ معاملات التجميل. ليس لدي أي شيء ضد الناس الذين يفعلون ذلك؛ هذا ليس من شأني. شخصيًا، أفضّل النهج الطبيعي للعناية بالبشرة. أيًا كان الشيء الذي أستخدمه، فيجب أن يكون طبيعيًا إلى حد ما، لكنني أريده أن يكون فعّالًا. أريد حمض الهيالورونيك في المستحضرات التي أستعملها. أريد الأشياء التي ستساعد بشرتي فعليًا، لأنني لا أريد أن ألجأ إلى الإبر في وقت ما. لا أقول إنني ذات يوم لن أفعل ذلك، لكنني لم أفعل بعد لأنني أفضّل المظهر الطبيعي". وتضيف لوبيز: "صراحة، التألق والجمال الحقيقيان ينبعثان من داخلك ويظهران على وجهك من الخارج. يجب أن تكون شخصًا لطيفًا وجميلًا من الداخل، إذا كنت تريد أن يعكس وجهك ذلك... تصبح ما تعتقده وكيف تتصرف".
 
 
عندما كانت جينيفر في الـ23 من عمرها، حاول طبيب الجلد إقناعها بزرق إبرة البوتوكس لإزالة خط في وسط جبينها، ولكنها لم تفعل، وما زال هذا الخط على حاله ولم يتطور ليصبح أعمق رغم بلوغها سن الـ51. لذا تشكر لوبيز الله لعدم استسلامها للبوتوكس، وصرّحت في إحدى مقابلاتها لمجلّة "غلامور" Glamour بنسختها الأميركية، قائلة: "أتساءل فقط ما الذي كان سيحدث لي لو كنت بدأت البوتوكس في سن الـ23، كيف كنت سأبدو الآن؟ لكان وجهي الآن مختلفًا تمامًا، وهذا ما لا أريده، بل أرفضه".
 
 
هناك ثلاثة عوامل أساسيّة تعتمد عليها جينيفر للمحافظة على تألق بشرتها وشبابها، وهي: تنظيف البشرة بشكل جيّد صبحًا ومساء، استعمال كريم الوقاية من الشمس يوميًا (وهي تشدّد على هذه الخطوة بالتحديد)، وزيت الزيتون. نعم، زيت الزيتون، هو علاج منزلي تناقلته والدتها عن أسلافها، وورثته جينيفر عنها، واستعملته للعناية ببشرة وجهها وجسمها، وشعرها لسنوات، فهو مكوّن طبيعي غني بمضادات الأكسدة. وعمدت لوبيز إلى إثراء مستحضرات العناية التي تحمل توقيعها بهذا المكوّن لفاعليته المذهلة. وعن العناية ببشرتها، تقول جينيفر: "عندما كنت صغيرة سمعت قولًا أثّر فيّ كثيرًا وجعلني لا أهمل بشرتي أبدًا، كان مفاده: "حتى سن الـ 25، تحصلين على الوجه الذي ولدت به، ولكنك بعد الـ25 تحصلين على الوجه الذي تستحقينه’. أي بقدر ما تهتمّين ببشرتك يدوم توهّجها".
 
 
مستحضرات العناية من "جاي لو بيوتي" JLo Beauty
ربما تكون جينيفر لوبيز من آخر النجمات اللواتي قمن بإطلاق مستحضرات لها علاقة بالتوهّج والجمال أمثال سيلينا غوميز، ريهانا، ليدي غاغا، أليشا كاي، وغيرهن
... إلا أن لوبيز التي بدأت التخطيط لمشروعها الخاص بمستحضرات العناية منذ ثلاثين عامًا، لا تحبّ أن تكون خطواتها ناقصة، وهي تسعى دائمًا لتقديم الأفضل بجودة عالية. وقالت في إحدى تغريداتها الترويجية لمستحضراتها على موقع تويتر : "هذا ليس مجرد مشروع شغوف، إنه حلم انتظرت 30 عامًا لتحقيقه، لأن سؤالكن كان دائمًا: "ماذا تفعلين لبشرتك؟". أنا الآن متشوّقة لمشاركة أسرار العناية ببشرتي معكن". وأصرّت "لوبيز" على أن مجموعة المستحضرات التي تحمل اسمها ليست مجرّد خط مشهور آخر يحمل إسمًا مشهورًا على الملصق، فهي شاركت بعمق في ابتكار كل منتج، وبعضها، مثل السيروم المعزّز للإشراق JLo That Glo Glow Serum ، استغرق أكثر من 20 محاولة للحصول على التوليفة النهائية الصحيحة. شاركت جينيفر في كل شيء بدءًا من اختيار وتصميم عبوات التوضيب الذهبية - الوردية (وهو اللون الدقيق لساعة "كارتييه" القديمة المفضّلة لديها) وصولًا إلى اختيار المكوّنات الفاعلة في كل مستحضر.
 
 
حملتها الترويجية الخاصة
استمرّت لوبيز في تغريداتها المحفّزة لاكتشاف هذه المستحضرات، وبات متتبّعوها ينتظرون بفارغ الصبر الإطلاق الرسميّ لها، خصوصًا بعد أن شاهدوا فيديوات لمؤثرات على صفحات التواصل الإجتماعي. كنّ قلّة من المحظوظات اللواتي حصلن على عينات مجانيّة من مستحضرات "جاي لو بيوتي" JLo Beauty وصورّن أفلامًا قصيرة حول كيفية استعمالها وعبرّن عن مدى فعاليتها.
 
تضمّ مجموعة العناية بالبشرة "جاي لو بيوتي" JLo Beauty ثمانية مستحضرات أساسيّة تكمّل بعضها البعض، وهي: 
منظّف البشرة الكريمي- الهلامي JLo Beauty That Hit Single Gel Cream Cleanser،
سيروم معزّز للإشراق ،JLo That Glo Glow Serum
قناع على شكل منديل مؤلف من قطعتين JLo Beauty That Limitless Glow Multitasking Mask، معزّز بحمض الهيالورونيك مع قوّة ترطيب إضافية.
 مستحضر يعزّز امتلاء البشرة JLo Beauty That Star Filter Complexion Booster
كريم ترطيب JLo Beauty That Blockbuster Wonder Cream 
كريم مرطّب ومتلألىء مُعزّز بفلترات وقاية من أشعة الشمس ما فوق البنفسجيّة JLo Beauty That Big Screen SPF 30 Moisturizer، يرطب ويحمي البشرة ويعزّزها بالكولاجين، ويمنحك مظهرًا نديًا ناعمًا، كما يسهّل تطبيق الماكياج.
كريم للعناية بمحيط العينين JLo Beauty That Fresh Take Eye Cream،
مكمّلات غذائية لتعزيز الكولاجين في أعماق البشرة JLo Beauty That Inner Love Dietary Supplement.
حتى الآن، أثبتت لوبيز أنها تملك خبرة واسعة في عالم الجمال، هي التي نجحت في إطلاق إمبراطورية العطور. وفقًا لـ WWD، قبل إطلاق العطر الخامس والعشرين في عام 2019، حيث قدرت قيمة امتياز العطور لديها بـ 2 ملياري دولار.
تقول لوبيز: "لقد عملت على هذا المشروع لفترة طويلة لأنني لا أهدف إلى إطلاق مستحضرات عناية عادية كأي شيء". "سيكون شيئًا ناجحًا. هذا ما يمكنك الاعتماد عليه عندما يكون اسمي على شيء ما ... بلا حدود، فعّال، ولا يندثر ... يتعلّق الأمر بإدراك قيمتك الخاصة وما تستحقين ... أنت تتقدّمين في السّن وتُصبحين أفضل كلّ يوم ...".




 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم