الجمعة - 23 نيسان 2021
بيروت 21 °

إعلان

الواقع الاقليمي سيحتم متغيرات جذرية

روزانا بومنصف
روزانا بومنصف
Bookmark
الواقع الاقليمي سيحتم متغيرات جذرية
الواقع الاقليمي سيحتم متغيرات جذرية
A+ A-
على رغم المسؤولية التي تقع على عاتق الرئيس سعد الحريري في ممارسة تصريف الاعمال حتى تأليف الحكومة الجديدة، تقر مصادر سياسية بان ابتعاده عن الواجهة بسفره الى الخارج نزع من الافرقاء السياسيين الذين اضحوا خصوما سياسيين ورقة تحميله عبء العرقلة الحكومية بل كشف جملة امور يمكن ان يستفيد منها لو شاء من بينها: ان ما يواجهه رئيس الحكومة المكلف حسان دياب من عرقلة خصوصا من جانب رئيس الجمهورية وفريقه يظهر ان هناك تعايشا صعبا لاي رئيس حكومة مع هذا الفريق على رغم اعتبار البعض ان دياب يحاول ان يحظى بدعم طائفته من خلال مواقفه المتصلبة. ويعود ذلك الى ممارسة للحكم تتجاوز صلاحيات رئاسة الحكومة كما كان الامر خلال الحكومة السابقة ما حدا برؤساء الحكومات السابقين وسواهم الى رفع الصوت اعتراضا. ثانيا ان العرقلة الحكومية تتأتى من فريق السلطة بالذات فيما عانى الحريري لاشهر في تأليف الحكومة المستقيلة تلبية لمطامع وطلبات استئثارية كانت سببا في وصول البلد الى ما وصل اليه. وقد ساهم كشف الفضيحة المتعلقة بعدم تسديد لبنان اشتراكه في الامم المتحدة مما حرمه التصويت في الجمعية العمومية في زيادة المسؤولية التي يتحملها فريق رئيس الجمهورية وتحديدا وزير الخارجية الذي شكا منه الحريري ولم يعد يقبل بتوزيره. فعلى رغم التراشق الاعلامي بين...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم