من الملابس إلى الأحذية الذكية... العالم يتجه نحو كل ما هو ذكي

16 شباط 2019 | 23:19

المصدر: "النهار"

حذاء Nike الذكي Adapt bb - (موقع- تك كرانش)

حدثت في السنوات القليلة الماضية ثورة تقنية كبيرة في مجال الأجهزة القابلة للارتداء، تمثلت أولاً بالساعات الذكية التي تسابقت الشركات التقنية الكبرى على تطويرها، كساعة آبل الذكية، وساعة سامسونغ غالاكسي، وصولاً إلى ساعات دور الأزياء العالمية والتي ركبت موجة التقنية هي الأخرى وبات لها ساعات ذكية من تصميمها كساعات " TAG Heuer" و" Michael Kors " وغيرها العديد..

اليوم، لم تعد الأجهزة القابلة للارتداء مقتصرة على هذه الساعات الذكية أو أساور اللياقة البدنية التي يمكن للمرء وضعها على المعصم لتتبع الخطوات والنبض واستقبال المكالمات، بل دخلت التقنية أيضاً إلى الألبسة والأحذية، فبات بإمكان المستخدمين الآن شراء القمصان الذكية والسترات والأحذية وحتى المجوهرات التي يمكن أن تساعد المستخدمين بطرق لا تستطيعها الساعات الذكية.

الرعاية الصحية هي الهدف

قد يتساءل البعض عن سبب التوجه القوي التي تعتمده الشركات اليوم نحو الأجهزة القابلة للارتداء؟ حسناً، يمكن القول إن الرعاية الصحية واللياقة البدنية باتتا الهدف الأساسي بالنسبة للمستخدمين والشركات في آنٍ معاً، إذ لم تعد المكالمات الهاتفية والرد عليها من خلال الساعات الذكية هي الأساس.

المستخدمون اليوم يبحثون دائماً عن أفضل الأجهزة أو التقنيات التي من شأنها المحافظة على لياقتهم وحياتهم الصحية المنظمة. بدورها الشركات التقنية باتت في وعي كامل لمتطلبات هذا الجمهور الكبير حول العالم، وبالتالي بدأت بابتكار وتطوير المنتجات التي من شأنها تلبية رغباتهم، فبدأت، على سبيل المثال، بتطوير الأجهزة القادرة على اكتشاف الارتطام والسقوط، وهي ميزة مهمة ومفيدة جداً بالنسبة للمسنين والأطفال، كما بدأت بتضمين العديد من المستشعرات أيضاً في الأحذية والملابس من أجل تحفيز المستخدمين أكثر وأكثر على تحقيق أهدافهم ومراقبة صحتهم.

من الملابس الذكية إلى الأحذية الذكية

تشهد الملابس والمنسوجات الذكية حالياً نمواً متسارعاً، لا سيما مع التطورات الحديثة في أجهزة الإلكترونيات وتقنيات النانو صغيرة الحجم ، وكذلك مع الحاجة إليها للاستجابة للتغيرات الحاصلة في حياة الإنسان، خصوصاً في مجالات الصحة وخدمات الطوارئ.

وبالرغم من التوقعات التي تشير الى أن الملابس الذكية ستكون محدودة الانتشار بسبب ارتفاع أسعارها ومحدودية تصاميمها، لكن يُنتظر أن تزول هذه العقبات تدريجياً بعد أن تنتشر صناعة الملابس الذكية على نطاق أكثر اتساعاً.

وأخيراً سجلت شركة آبل براءة اختراع جديدة لنسيج خاص سيستخدم في صناعة الملابس الذكية التي ستُطلق مستقبلاً، إذ سيحوي النسيج الذي ستصنع منه الملابس الذكية أسلاكا كهربائية غاية في الدقة، وأليافاً خاصة قادرة على نقل مؤشرات جسم الإنسان، كدرجة الحرارة ومعدلات النبض، وتحويلها إلى بيانات خاصة لنقلها إلى الهواتف والأجهزة الذكية. ويتوقع أن تساعد هذه التقنيات في ظهور ألبسة وأغطية للأسرّة المستخدمة في المشافي لمراقبة حالة المرضى.

كما أطلقت شركة "غوغل" الأميركية نهاية العام الماضي ما يمكن وصفه بأنه ثورة جديدة في عالم التقنية، إذ أطلقت أول "جاكيت ذكية" في العالم بالتعاون مع شركة تصميم الأزياء الأميركية الشهيرة Levi’s .ويمكن لهذا "الجاكيت الذكي" الجديد أن ينبّه مرتديه بصورة تلقائية أنه نسي هاتفه في آخر مكان كان يقف فيه. وسيأتي التنبيه عن طريق الهاتف وأداة تقنية مثبتة في كُمّ الجاكيت، والتي تبدو وكأنها "زر"، وسيومض هذا الزر ويرسل نبضات إلى المستخدم لتنبيهه بابتعاده عن هاتفه. ولا تتوقف تقنيات "الجاكيت الذكي" عند هذا الحد، بل يمكن لمرتديه أيضا أن يتحكّم في مستوى صوت الهاتف، أو حتى فتح تطبيق خرائط "غوغل" على الهاتف بسرعة.

من جهة أخرى بدأت الأحذية الذكية تشق طريقها أيضاً نحو أقدام المستخدمين. وأخيراً كشفت شركة Nike الشهيرة في مجال تصنيع الأحذية والملابس الرياضية، عن حذائها الذكي الجديد Adapt BB ذاتي الربط والذي يمكن التحكم فيه عن طريق تطبيق يتم تنزيله على الهواتف الذكية، وهو يعتمد على تقنية البلوتوث في اتصال الهاتف الذكي بالحذاء، بدلا من أزرار التحكم في مستوى شد الحذاء على القدم. كما يتميز هذا الحذاء بالتكيف مع قدم صاحبه بلمسة زر واحدة، كما يتيح التطبيق تغيير لون النقاط المتوهجة بالحذاء إلى 14 لوناً مختلفاً.

ولا تقتصر الأحذية الذكية على العلامة الشهيرة Nike، إذ طرحت شركة "Puma" هي الأخرى أحذية رياضية ذكية من نوع جديد مخصصة لعشاق المشي والجري. وتتميز أحذية "Fi" الجديدة بتقنيات مبتكرة تجعلها قادرة على استشعار حركة مرتديها، وشد الأربطة المزوّدة بها أوتوماتيكيّاً، والتحكم بها بما يتناسب مع مقاس القدم وسرعة الحركة. كما يمكن التحكم بأربطة الحذاء أيضا عن طريق تطبيق "Puma Fi" الذي يمكن تحميله في الهواتف الذكية، التي تتصل مع الحذاء عبر البلوتوث.

واليوم تطور شركة Verily التابعة لـ"ألفابت" المالكة لـ"غوغل" أحذية جديدة لمساعدة الرياضيين أثناء ممارسة التمارين اليومية، إذ ستتمكن من مراقبة مختلف جوانب صحتهم، كتتبّع عدد الخطوات التي يخطونها ومعرفة ما إذا سقط الشخص أرضاً، بالإضافة الى مراقبة الوزن والتحديثات المستمرة حول كيفية تأثير التمرين عليك، الى جانب تحليل عرقك وإخبارك إذا كان هناك شيء ما خاطئاً.

إذاً يبدو أن سوق الأجهزة القابلة للارتداء يزداد شعبية في كل عام، فوفقاً لتقرير نشرته مؤسسة الأبحاث والأسواق العام الماضي، يمكن أن يستمر هذا القطاع في النمو ليتسع لحوالي 289 مليون منتج قابل للارتداء بحلول العام 2023، على ان يتضمن هذا السوق مجموعة متنوعة من فئات المنتجات بما في ذلك الساعات الذكية وكذلك الملابس الذكية.

إقرأ ايضاً: حذاء ذكي جديد من Nike: يمكن ربطه بتطبيق في هاتفك الذكي!

مزرعة "TerrAyoun" في جبل صنين: مسكن ملوّن في أرض الأحلام

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard