من هو وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف؟

11 تشرين الثاني 2013 | 16:46

المصدر: خاص "النهار"

  • المصدر: خاص "النهار"

من هو محمد جواد ظريف(53 عاماً) الذي يسعى الى مصالحة إيران مع الولايات المتحدة والعالم الغربي؟ والمسؤول عن المفاوضات في الملف النووي الإيراني؟

هو من أكثر الشخصيات السياسية الإيرانية المؤيدة لعودة العلاقات الديبلوماسية مع الولايات المتحدة وهذا ما حاول ان يفعله طوال 22 عاماً الماضية. ويرجع السبب الى كونه من اكثر الشخصيات السياسية معرفة بأميركا، فقد عاش فيها فترة طويلة من حياته هناك. في سنة 1975 وعندما كان في 15 من عمره، ارسله والده، وهو تاجر ثري من طهران، الى سان فرانسيسكو لدراسة المعلوماتية والعلاقات الدولية. وقد اراد الوالد ابعاد ابنه عن تأثير المجموعات الثورية التي تخطط لاسقاط الشاه. لكن هذا لم يمنع ظريف سنة 1979 من الانضمام للثورة والنضال من اجل تغيير الجهاز الديبلوماسي في القنصلية الإيرانية في سان فرانسيسكو. في عمر التاسعة عشر تولى منصب قنصل هناك حيث بدأت تجربته الديبلوماسية الاولى.

كان ظريف من بين الشخصيات الإيرانية الاساسية التي لعبت دوراً في الاتصالات السرية مع الولايات المتحدة. وفي سنة 1987 كان عضواً في الفريق الذي تولى المفاوضات من اجل اصدار قرار مجلس الامن رقم 598 الذي انهى الحرب العراقية –الإيرانية. في السنة عينها قام بتنظيم زيارة علي خامنئي الى الجمعية العامة في الامم المتحدة. ومنذ ذلك الوقت نشأت علاقات احترام بين الرجلين. كما يعتبر من الشخصيات المقربة من علي أكبر ولايتي المستشار الحالي للمرشد الاعلى في المسائل الدولية.

كان ظريف من الإيرانيين القلائل الذي ادركوا حجم الصدمة التي احدثتها هجمات الحادي عشر من أيلول في الولايات المتحدة، وهو من بين الاشخاص الذين دعوا الى التعاون الوثيق السري مع واشنطن ضد العدوين المشتركين: القاعدة وطالبان. يومها قدمت إيران الى الولايات المتحدة لائحة بالاهداف التي يمكن قصفها في أفغانستان ومعلومات مهمة اخرى. وساهم ظريف شخصياً في مساعدة الغرب على تشكيل حكومة كرزاي. لكن بدلاً من الحصول على الشكر من الأميركيين قام جورج بوش بوضع إيران ضمن محور الشر. في السنة التالية حاول ظريف بالتعاون مع السفير الإيراني في فرنسا وضع "خريطة طريق" من اجل المصالحة الشاملة بين طهران وواشنطن بمباركة المرشد الاعلى، لكن بوش رفضها. خلال ولاية محمود أحمدي نجاد استقال من وزارة الخارجية ليعود اليها بعد انتخاب حسن روحاني في حزيران الماضي.

شكل انتخاب روحاني فرصة تاريخية بالنسبة لظريف كي يحقق حلمه بالمصالحة مع الولايات المتحدة. من هنا فالتوصل الى اتفاق بشأن الموضوع النووي هو مرحلة اولى بالنسبة له من اجل تحقيق المصالحة التاريخية مع الولايات المتحدة.

يتمتع وزير الخارجية بشعبية كبيرة وسط الشباب، وهو من ابرز الشخصيات على شبكات التواصل الاجتماعي، والوزير الوحيد الذي يملك حساباً على تويتر، ويبلغ عدد المعجبين بصفحته على الفايسبوك 550 الف معجب.
يحمل ظريف دكتوراه في القانون الدولي من جامعة دنفر في كولورادو في الولايات المتحدة. وهومتزوج وأب لولدين، يهتم كثيراً بمظهره واناقته.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard