قتلت حبيبها أثناء ممارسة الجنس ثم مزّقت جثّته في طقوس شيطانية

5 تموز 2018 | 09:23

المصدر: "مترو"

  • المصدر: "مترو"

في حادثة غريبة، قتلت شابة حبيبها أثناء ممارسة الجنس معه، ثم مزّقت جثّته في طقوس شيطانية. وقد عثر على بقايا دميتري سينكفيتش في ثلاجة أناستازيا أونيجينا في منزلها في أوريولفي روسيا، وفق ما ذكر موقع "مترو" البريطاني.

وتفيد تقارير الشرطة المروعة أنّ ذراعي الضحية وساقيه وعضوه الذكري قطعت بعد وفاته. ويخشى من أن تكون الجثة مشوهة حتى تشبه المعبود الشيطاني باهومت. وقد عرف عن دميتري وأناستازيا اهتمامهما بالسحر والشعوذة، إضافة إلى مجموعة من الأنشطة والممارسات الجنسية القائمة على الاستمتاع بالسيطرة والعقاب. 

وذكرت المحامية يوليا مينازوفا أنّ "التشويه والتقطيع اللذين تعرّض لهما الضحية لم يكن واقعياً وطبيعياً، بل فيه إبداع. وأناستازيا قامت بذلك من أجل طقوس التضحية".  

وأبلغت أونيجينا التي اعتقلت للاشتباه في ارتكاب جريمة قتل، الشرطة في وقت سابق أنها "خنقته من طريق الخطأ أثناء ممارسة الجنس معه". لكنها ادعت في وقت لاحق أنها لا تتذكر أي شيء عن القتل أو التمزيق. ويعتقد المحققون أنها اشترت مواد تنظيف ونظفت الشقة تمامًا لدرجة أن الشرطة لم تتمكن من العثور على أي بصمات مرتبطة بالقتل. وتخضع أناستازيا لتقييم نفسي وستواجه المحاكمة ما لم يتم تشخيصها على أنها غير سليمة عقليًا، وفي هذه الحالة ستخضع لعلاج نفسي.


نقطة ضو تصنعها إليسا مع "النهار" ومعكم

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard