قمة تاريخية تجمع زعيمي الكوريتين (صور)

27 نيسان 2018 | 07:57

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

(ا ف ب).

جلس الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-أون والرئيس الكوري الجنوبي مون جاي-إن وجهًا لوجه على طاولة بيضاوية الجمعة لبدء قمتهما التاريخية وفقا لصور بثها التلفزيون. 

واللقاء الذي يُعقد في بيت السلام، في الجزء الجنوبي من المنطقة المنزوعة السلاح التي تفصل شبه الجزيرة الكورية، هو الثالث من نوعه منذ نهاية الحرب الكورية في العام 1953.

والتقى الرئيسان عند الخط العسكري الفاصل الذي يقسم شبه الجزيرة الكورية قبل عقد قمتهما التاريخية، في خطوة ذات قيمة رمزية عالية.

وتوجه مون جاي-إن إلى المنطقة المنزوعة السلاح بين الكوريتين، بحسب ما أظهرت لقطات تلفزيونية.

وأفادت وكالة الانباء الكورية الشمالية الرسمية بأن كيم غادر أيضا فجر الجمعة بيونغ يانغ للقاء نظيره الجنوبي. وأشارت الوكالة إلى أن "كيم جونغ-اون سيبحث بشكل صريح مع مون جاي-ان في كل القضايا من اجل تحسين العلاقات بين الكوريتين وتحقيق السلام والازدهار وإعادة توحيد شبه الجزيرة الكورية".  

من جهته، تحدث الرئيس الاميركي دونالد ترامب الخميس عن ثلاثة او اربعة مواعيد ممكنة للقائه الزعيم الكوري الشمالي خلال الاسابيع المقبلة، لافتا الى ان هناك خمسة اماكن قيد الدرس.

وكان ترامب اعلن سابقا ان اجتماعه مع كيم سيتم نهاية ايار او بداية حزيران.

وصرح ترامب لشبكة فوكس نيوز "هناك قرار علينا اتخاذه، لدينا ثلاثة او اربعة مواعيد".


ورد على سؤال عن توقعاته في شأن لقائه المرتقب مع كيم قال "قد اغادر الاجتماع سريعا باحترام وقد لا يتم اللقاء، من يعرف؟ ولكن ما يمكنني قوله انهم (الكوريون الشماليون) يريدونه ان يعقد".

وتأتي القمة الثالثة من نوعها بين الكوريتين، بعد لقاءين عُقدا في بيونغ يانغ في عامي 2000 و2007 وهي ناتجة عن جهود دبلوماسية حثيثة شهدتها شبه الجزيرة في الأشهر الأخيرة.

ومن المفترض أن تكون مسألة الترسانة النووية الكورية الشمالية مدرجة رأس لائحة الأولويات التي سيتم بحثها.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard