رالي دكار: حادث للمتصدّر بعد مرحلة ماراثونية خلطت الأوراق

14 كانون الثاني 2018 | 09:29

من الرالي.

تواصلت الأحداث الدرامية في رالي #دكار 2018 مع تعرض المتصدر السابق الفرنسي ستيفان بيتيرهانسل إلى حادث في المرحلة السابعة، ما أضعف آماله في تحقيق لقبه الـ14، في حين أحرز زميله في بيجو الإسباني كارلوس ساينز فوزه الثاني على التوالي، ليبتعد أكثر في صدارة الترتيب أمام القطري ناصر العطية.

وبعد يوم الاستراحة في لا باز، حيث استجمع المشاركون بالنسخة الـ40 للرالي الأعرق في العالم قواهم، وتأقلموا مع المرتفعات في بوليفيا استعداداً لمرحلة ماراثونية يومي السبت والأحد، كان بانتظار المشاركين بفئتي السيارات والدراجات مرحلة بطول 727 كلم منها 425 كلم مرحلة خاصة و302 مرحلة وصل، بينما اجتازت الشاحنات مرحلة بطول 671 كلم منها 369 كلم مرحلة خاصة و302 كلم مرحلة وصل في القسم الأول من المرحلة الماراثونية.

ولا يحق للسائقين والدراجين الاستعانة بخدمات الفريق التقني أو استخدام قطع جديدة في المرحلة الماراثونية (مرحلتين متتاليتين)، وتقتصر أعمال الصيانة على الأمور التي يمكن للسائق والملاح أو الدراج القيام بها بأنفسهم.

وقبل انطلاق المرحلة السابعة الطويلة، أضافت الأمطار تحدياً آخر أمام السائقين في المسارات الموحلة، وفي الكيلومترات الأولى منها علق ثلاثي فريق "أكس-رايد" السعودي يزيد الراجحي (ميني جون كوبر ووركس باغي) والفنلندي ميكو هيرفونن والأرجنتيني أورلاندو تيرانوفا واستغرقهم أكثر من ساعتين لانتشال سياراتهم ومواصلة المرحلة.

وكان العطية الأسرع في بداية المرحلة، قبل أن يخسر صدارته لمصلحة بيتيرهانسل، ويتراجع أكثر بين نقطتي المراقبة الثانية والثالثة مع خسارته نحو 10 دقائق أخرى، في وقت كان ثنائي بيجو يتنافس على المركز الأول.

وكما اعتدنا خلال الأيام الماضية للرالي، حملت المرحلة السابعة مفاجأة كبيرة بعد اجتياز 30 في المئة منها فقط مع تعرض المتصدر ستيفان بيتيرهانسل إلى حادث ألحق أضراراً كبيرة بالقسم الخلفي لسيارته البيجو 3008 "دي كيه آر ماكسي" عند نقطة الـ 129 كلم.

ومع توقف بيتيرهانسل، انفرد سيانز بالصدارة وعبر نقطة المراقبة الرابعة متقدماً بـ 4:45 دقيقة على الجنوب أفريقي جينيال دو فيلييه (تويوتا هايلوكس غازو ريسينغ)، كما بات ساينز هو السائق الأول على المسار.

وواصل بعدها "الماتادور" ضغطه موسعاً الفارق عن دو فيلييه إلى 12:05 د منهياً المرحلة بتوقيت إجمالي قدره 4:49:26 ساعات، واحتل العطية المركز الثالث متأخراً بدقيقتين عن دو فيلييه.

بفوزه هذا بات ساينز ثالث متصدر مختلف لهذا الرالي، ويتقدم على العطية بفارق ساعة و11 دقيقة.

وانتظر بيترهانسل وصول زميله الآخر في الفريق سيريل ديبريه لتقديم المساعدة له وإعارته بعض القطع من سيارته بيجو، قبل أن يكمل طريقه بعد أن خسر ساعة و45 دقيقة لإصلاح الأضرار في سيارته، ووصل إلى خط النهاية متأخراً بـ 1:47:56 ساعة عن ساينز، بينما انتظر ديبريه أكثر من 3 ساعات في مكانه قبل أن يستكمل طريقه نحو أويوني.

ورغم مصاعبه هذه، يحتل بيتيرهانسل حالياً المركز الثالث في الترتيب العام الموقت متخلفاً عن الصدارة بـ 1:20:46 ساعة، ويبتعد عن العطية صاحب المركز الثاني بـ 9 دقائق فقط.

الإماراتي الشيخ خالد القاسمي أنهى المرحلة محتلاً المركز الثامن، ليحافظ على المركز نفسه في الترتيب العام للرالي، بينما تراجع الهولندي بيرنهارد تين برينكي مركزين في الترتيب العام بتأخره عن الفائز بالمرحلة بـ 31 دقيقة.

ولم ينتظر الإسباني خوان باريدا (هوندا) طويلاً للاستفادة من الابتعاد عن الكثبان الرملية ليبدأ هجومه نحو صدارة فئة الدراجات، ليخلق فارقا عن أدريان فان بيفيرين (ياماها) خلال القسم الأول من المرحلة تخطى الـ 5 دقائق.

لكن القسم الثاني من المرحلة حمل مفاجأة غير سارة لباريدا، الذي تعرض إلى حادث أدى إلى إصابته بركبته، واستفاد من ذلك فان بيفيرين ليعيد تقليص الفارق بينهما إلى 2:51 مع عبور خط النهاية في أويوني.

من ناحيته، احتل المتصدر السابق للترتيب العام للفئة الأرجنتيني كيفن بينيفاديس المركز الثالث متأخراً بفارق 8 دقائق عن زميله في الفريق باريدا، واستفاد من تأخره هذا فان بيفيرين ليستعيد منه صدارة الترتيب العام وبفارق 3:14 د بينهما.

دراجو "كيه تي أم" تأخروا قليلاً في هذه المرحلة، وخسر النمساوي ماتياس فالكنير مركزه الثالث في الترتيب العام لمصلحة باريدا، ويبتعد حالياً عن الصدارة بـ 8 دقائق.

بدوره، واصل الأرجنتيني إيغناسيو كاسالي توسيع الفارق عن أقرب منافسيه ضمن فئة الدراجات رُباعية الدفع "كوادز"، وبات مرتاحاً أكثر في الصدارة وبفارق تخطى الساعة الكاملة عن البيروفي أليكسيس هيرنانديز.

واستمرت الانسحابات ضمن الكوادز، فبعد أن انطلق الأرجنتيني بابلو كوبيتي في هذه المرحلة من المركز الثالث في الترتيب العام، اضطر للتوقف بسبب الإرهاق والأعطال الميكانيكية، وورث مركزه مواطنه خيريمياس غونزاليس فيريولي، لكنه متأخر بساعة و28 دقيقة عن الصدارة.

وضمن فئة سيارات الباغي خفيفة الوزن (1000 سي سي كحد أقصى)، كان البرازيلي رينالدو فاليرا (كان-آم) مرتاحاً في المرحلة السابعة وأنهاها بتوقيت إجمالي قدره 6:15:04 ساعات متقدماً على الفرنسي باتريس غاراسوت (بولاريس) بـ 13:20 د، وجاء أقرب منافسيه على صدارة الترتيب العام البيروفي خوان كارلوس أوريب بالمركز الثالث متأخراً بـ 542 دقيقة.

وحققت شاحنات إيفيكو ثنائية المركزين الأول والثاني في المرحلة السابعة لرالي دكار، وتغلّب الهولندي تون فان غينوتن على زميله الأرجنتيني فريديريكو فيلاغرا بدقيقتين، لكن متصدر الترتيب العام وحامل اللقب الروسي إدوارد نيكولاييف لم يكن بعيداً منهما وسجّل ثالث أسرع توقيت.

وخسر نيكولاييف 3 دقائق لمصلحة فيلاغرا، ليتقلص الفارق بينهما إلى أقل من 50 دقيقة في المعركة على صدارة الترتيب العام مع تبقي 7 مراحل على نهاية الرالي.

المرحلة الثامنة

القسم الثاني (الأحد) من المرحلة الماراثونية، تجتاز فيه السيارات والدراجات مرحلة بطول 585 كلم منها 498 مرحلة خاضعة للتوقيت و87 كلم مرحلة وصل.

هل يسمح الغرب بأن يتّجه لبنان شرقاً؟



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard