معاون أول متقاعد في قوى الأمن قتل زوجة أخيه وانتحر... التفاصيل

7 كانون الثاني 2018 | 11:50

المصدر: أنفه- "النهار"

  • المصدر: أنفه- "النهار"

من موقع الحدث.

 أقدم م. ج.س من #أنفه وهو معاون اول متقاعد في #قوى_الامن الداخلي، على اطلاق النار على زوجة اخيه بسبب لخلافات عائلية، وما لبث ان اطلق النار على نفسه، وفارق الاثنان الحياة.

وفي المعلومات الأولية، حاول الهرب بعد عملية القتل حيث تم تطويقه من الجيش والقوى الامنية ما دفعه لقتل نفسه قبل الامساك به.

وتبين ان خلافا عائلياً حول ملكية منزل في أنفه هو السبب في اقدام م. س. على اطلاق النار على زوجة اخيه اثناء قيامها بتحويل الكهرباء من الاشتراك الى شبكة التيار الكهربائي في محلها، وهي تعمل مصففة للشعر، وقد اطلق عليها رصاصة في الرأس فقتلت على الفور ثم أقدم على الانتحار.

وفي معلومات من أنفه أنّ الجاني يتسبب يوميا بمشكلات مع اخيه بسبب الخلاف على الإرث، وانه ذات طباع خشنة وهو يعيش وحيدا كون عائلته مهاجرة الى خارج لبنان.

زوج الضحية اصيب بعارض صحي بعد مشاهدته زوجته مضرجة بالدماء، ونقله الصليب الاحمر الى أحد المستشفيات للمعالجة. 

ووفق معلومات لـ"النهار"، فإنّ الجريمة حصلت عند الساعة العاشرة وخمس دقائق، اثناء تبديل المغدورة هاوس الكهرباءـ، والجاني يملك محل بيع البسة بجانب صالون الحلاقة الذي يعود لزوجة اخيه، فيما يقع المحلان بجوار كنيسة للبلدة، حيث تتمركز كل يوم قوة من الجيش لحماية المؤمنين. وعند سماع الطلقة النارية، هرع عناصر الجيش الى المكان، فوجدوا الجثة في الارض والجاني قد لاذ بالفرار الى منزله المجاور، فطوّقوا المنزل فما كان من القاتل الا ان اطلق النار على نفسه وانتحر، ولا يزال الجيش يضرب طوقا امنيا حول المكان.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard