الاميركيّون "رصدوا نشاطاً" في الشعيرات... "نعرف أنّه مرتبط بأسلحة كيميائيّة"

27 حزيران 2017 | 18:32

المصدر: أ ف ب

  • المصدر: أ ف ب

اعلنت #وزارة_الدفاع_الاميركية ان التحذير الذي وجهته الولايات المتحدة الاثنين الى #النظام_السوري من مغبة تنفيذ هجوم كيميائي جديد، يعود الى نشاط مشبوه لهذا الجيش رصد في قاعدة #الشعيرات الجوية السورية التي استخدمت لشن الهجوم الكيميائي السابق في نيسان الماضي.

وقال المتحدث باسم #البنتاغون الكابتن جيف ديفيس: "رصدنا نشاطا في قاعدة الشعيرات (...) مما يؤشر الى استعدادات لاستخدام محتمل لاسلحة كيميائية". واضاف: "نشير الى طائرة محددة ومرآب محدد، ونعرف انهما مرتبطان باستخدام اسلحة كيميائية".  

وكانت الولايات المتحدة اتهمت مساء الاثنين النظام السوري بالاعداد لشن هجوم كيميائي جديد. واكدت استعدادها للرد كما فعلت في مطلع نيسان الماضي، مهددة بان النظام سيدفع "ثمنا باهظا" في حال شن هجوما كيميائيا جديدا.  

في 7 نيسان الماضي، اطلقت الولايات المتحدة 59 صاروخا من نوع "توماهوك" على قاعدة الشعيرات الجوية قرب حمص وسط سوريا. ومن هذه القاعدة انطلق قبل ايام، وفقا لتأكيدات واشنطن، الهجوم الكيميائي على مدينة خان شيخون في محافظة ادلب شمال غرب البلاد. 

وتؤكد منظمة حظر الاسلحة الكيميائية ان غاز السارين استخدم في الهجوم على خان شيخون. واكد ديفيس انه سبق ان استخدم النظام السوري غاز السارين. "الا انه يملك ايضا عناصر اخرى".  


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard