السلاح المتفلت يقتل روي حاموش أثناء عودته من حفلة عيد ميلاده

7 حزيران 2017 | 14:22

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

روي حاموش اسم جديد ينضم الى قائمة ضحايا السلاح المتفلت، والقتل المجاني على الطرقات اللبنانية جراء حادث سير بسيط. 

وفي تفاصيل الجريمة بحسب أقارب روي، فقد كان الشاب برفقة صديقه جوني نصار متّجهين من جونية الى بيروت فجر اليوم، بعد الانتهاء من الاحتفال بعيد ميلاد روي، الا ان سيارةbmw اصطدمت بسيارة الشابين ليحصل بعدها تلاسن ومطاردة من سيارة الـ "بي م دبليو" وبداخلها ثلاثة مسلحين ليتمكن بعدها جوني من اكمال طريقه الى بيروت الا انه فوجئ بسيارة المسلحين خلفه على الطريق البحرية في محلة الكرنتينا، ليحاصرا ويصوب بعدها احد الشبان الثلاثة مسدسه باتجاه روي بعدما انزله من السيارة ويقتله على الفور، ليتمكن جوني من الفرار وابلاغ القوى الأمنية بالحادث. واشار اقارب روي بأن العائلة ما زالت تحت تأثير الصدمة، فابنهم العشريني يتحضر للاحتفال بعد ايام بالتخرج من كلية الهندسة.

مختار منطقة المنصورية غصن حاموش (مسقط رأس روي) اكد بأن المعلومات المتداولة، تشير الى ان "القوى الأمنية باشرت بالتحقيقات وتم اخذ شهادة جوني بما حصل، لمعرفة اسباب الجريمة، مؤكداً بأن القوى الأمنية تراجع الكاميرات في المنطقة وتأخذ البصمات عن سيارة جوني لتحدد القتلة". وفي وقت لاحق اكدت الوكالة الوطنية للاعلام بأن جوني اجرى اتصالاً بعد الحادث غرفة عمليات شرطة بيروت حيث حضرت دورية الى المكان لتجد حاموش مضرجاً بدمائه فيما فر زميله جوني ليحضر اليوم الى فصيلة النهر للادلاء بافادته، وقال فيها:"انه لا يعرف هوية المسلحين ولا يعرف مصير زميله روي، لكنه تلقى الخبر المفجع بوفاته".

وقد طالبت عائلة روي من النائب إبرهيم كنعان بالتحرك فوراً لمتابعة القضية حيث اتصل كنعان بمدعي عام التمييز القاضي سمير حمود ومدير عام قوى الامن الداخلي اللواء عماد عثمان، وقد طلب كنعان من السلطة القضائية والاجهزة الامنية الاسراع والتشدد بالتحقيقات.


المطران عوده: عندما تنعدم الثقة بين الشعب والسلطة التغيير واجب

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard