بالصور والفيديو: مجزرة "داعشية"... عشرات الشهداء والجرحى في تفجيري برج البراجنة

12 تشرين الثاني 2015 | 18:20

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

الإرهاب في #الضاحية من جديد. مساء دموي شهدته منطقة #برج_البراجنة، حين وقع تفجيران مؤلمان أدّيا الى سقوط 43 شهيداً و239 جريحاً، تبناهما تنظيم "الدولة الاسلامية" في بيان على "تويتر" ووقع التفجير الأول قرب حسينية الرمل في منطقة عين السكة في برج البراجنة، أما الثاني فوقع قرب فروج السباعي في المنطقة عينها. وطلبت القوى الأمنية من المواطنين الابتعاد من منطقة التفجيرين. وضرب #الجيش اللبناني طوقاً امنيا في المكان، فيما توجهت سيارات الاسعاف الى المنطقة.

وأشارت مصادر في وزارة الداخلية لـ"النهار" الى أن انتحاريين يضعان حزامين ناسفين نفذا التفجيرين، بعد أن وصلا الى مكان وقوعهما سيراً على الأقدام، لافتة الى أن امكان وجود انتحاري هارب لا يزال قائماً. 

وكلف مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية القاضي صقر صقر الشرطة العسكرية ومديرية المخابرات في الجيش اللبناني، اجراء التحقيقات الاولية وفرض طوق أمني في مكان الانفجارين في برج البراجنة.

وأوعز وزير الصحة وائل أبو فاعور الى المستشفيات استقبال جميع جرحى انفجاري برج البراجنة على نفقة وزارة الصحة، ووجهت مستشفيات الضاحية الجنوبية لبيروت نداء للتبرع بالدم، كما طلبت المستشفيات من المواطنين عدم التجمهر امام أقسام الطوارئ. 

وأعلنت وزارة الصحة العامة ان محصلة تفجيري برج البراجنة بلغت 35 شهيداً و211 جريحاً، وتوزعت كما يلي: مستشفى بهمن: 8 شهداء و40 جريح. مستشفى الساحل: 10 شهداء و٤٠ جريح. مستشفى الرسول: 17 شهيد و80 جريح. مستشفى البرج: ٣٧ جريح. مستشفى الزهراء: 4 جرحى. مستشفى رفيق الحريري الجامعي: ٣ جرحى. مستشفى السان جورج: 7 جرحى".

ونفى المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى ما تناقله بعض وسائل الاعلام عن استشهاد نجل نائب رئيس المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى الشيخ عبد الامير قبلان وسيصدر بيان نفي عن المجلس بعد قليل.

 واعلن رئيس مجلس الوزراء  الحداد العام يوم غد الجمعة.

 واعلنت قيادة  الجيش- انه "بتاريخه حوالي الساعة 18,00، أقدم أحد الإرهابيين على تفجير نفسه بواسطة أحزمة ناسفة في محلة عين السكّة- برج البراجنة، تلاه إقدام إرهابي آخر على تفجير نفسه بالقرب من موقع الإنفجار الأول، ما أدّى إلى وقوع عدد كبير من الإصابات في صفوف المواطنين.
وعلى الأثر نفّذت قوى الجيش إنتشاراً واسعاً في المنطقة وفرضت طوقاً أمنياً حول موقعي الإنفجارين، كما حضر عدد من الخبراء العسكريين وباشرت الشرطة العسكرية رفع الأدلّة من مسرح الجريمتين لتحديد حجم الإنفجارين وهوية الفاعلين. وقد تمّ العثور في موقع الإنفجار الثاني على جثّة إرهابي ثالث لم يتمكن من تفجير نفسه".

واعلن وزير التربية الياس بو صعب اقفال المدارس والمعاهد والجامعات غدا بعد التشاور مع رئيس الحكومة.

وجاء في بيان التنظيم الارهابي "داعش": "تمكن جنود الخلافة من ركن دراجة مفخخة وتفجيرها على تجمع في ما يعرف بشارع "الحسينية" في منطقة برج البراجنة في ‏الضاحية الجنوبية لبيروت معقل حزب الله، وبعد تجمع المرتدين في مكان التفجير، فجّر أحد فرسان الشهادة حزامه الناسف في ‏وسطهم، ليوقع فيهم ما يزيد عن اربعين قتيلاً ومائتي جريح".


 

 

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard