معتقدات خاطئة عن سرطان الثدي

13 تشرين الأول 2015 | 14:35

"التوعية على #سرطان_الثدي موجودة بين الناس، ولكنَّ المعرفة بهذا المرض غير موجودة"، بحسب الدكتورة ماريسا وايس الإختصاصية في الأورام الإشعاعي ومؤسسة موقع breastcancer.org.

كما أنَّ المعتقدات الخاطئة المرتبطة بسرطان الثدي قد تشكِّل خطراً على صحة المرأة عندما تتعلق بأسطورة بدلاً من نتائج مبنية على الأدلة بشأن هذا المرض، على ما يرى الدكتورة ستيفاني فالنتي الإختصاصية في جراحة الثدي من عيادة Cleveland الأميركية. فما هي هذه المعتقدات؟

- استخدام منتجات مزيل العرق تزيد فرصة الإصابة بسرطان الثدي

يشير الدكتور روتا راو، أستاذ علم الأورام الطبية في المركز الطبي لجامعة Rush في شيكاغو إلى أنَّ هذه الأقاويل بدأت تنتشر منذ أكثر من عقد من الزمن محذرةً النساء من استخدام منيجات مزيل العرق لاحتوائها مواد كيميائية تُحاكي هرمون #الاستروجين الذي يرفع خطر الإصابة بسرطان الثدي للمرأة. ولكنْ ببساطة هذا الأمر ليس صحيحاً، وليس هناك أي دليل لدعم تلك الأسطورة، ولا داعي لإخافة المرأة من ذلك.

- ارتداء حمالات الصدر ساعات طويلة يتسبب بالسرطان

يقول الدكتور ستيفاني فالنتي إنَّ لا دليل يدعم هذا المعتقد، وقد أشارت دراسة نشرت في دورية علم #الأوبئة_السرطانية، المؤشرات الحيوية والوقاية (Cancer Epidemiology, Biomarkers & Prevention) إلى عدم وجود ارتباط بين ارتداء حمالة صدر وزيادة خطر الإصابة بسرطان الثدي لدى النساء بعد انقطاع الطمث. ولم يجد الباحثون أي صلة بين عدد ساعات ارتداء الحمالة، أو السن الذي بدأت فيه المرأة بارتداء صدرية والإصابة بسرطان الثدي.

- السرطان في ثدي واحد، يفرض استئصالاً مزدوجاً

يعتقد بعض النساء أنَّ إصابة ثدي واحد بالسرطان يستدعي استئصال الثديين بغية تحسين معدلات البقاء على قيد الحياة، إلاَّ أنَّ البحوث تؤكد أنَّ هذه الخطوة لا تقي المرأة من الخطر. يقول الدكتور جيل ديتز، وهو اختصاصي أورام جراحية في مركز سيدمان في كليفلاند بولاية أوهايو إنَّه "يصعب جداً إقناع النساء بخلاف ذلك". وقد أظهرت دراسة نشرت في مجلة الجمعية الطبية الأميركية أنَّ 12% من النساء المصابات بسرطان الثدي اخترنَ الخضوع لعملية استئصال الثديين في عام 2011، وكانت هذه النسبة 2% عام 1998. وأكثر من 30% من النساء اللواتي تقل أعمارهنَّ عن الـ 40 اخترنَ هذا الإجراء. وكان معدل البقاء على قيد الحياة لأكثر من 10 سنوات بعد استئصال الثديين 81% لـ 200 ألف امرأة كنَّ جزءاً من الدراسة، مقارنةً بـ 83% منهنَّ اخترنَ استئصال #الورم وتجنُّب هذه العملية.

- السرطان ينتقل عبر الهواء

"ما زلت أسمع هذا، ولكنني أتفهم خوف المرأة من العملية الجراحية"، بحسب الدكتور ديتز. أما مقولة أنَّ التعرض للهواء يتسبب في انتشار مرض السرطان فلا يتعدَّى الأسطورة.

- لا أستطيع أن أفعل شيئاً للحد من خطر إصابتي بالمرض

هناك أمور لا يمكن أن تتغير. ومع التقدم في السن، يرتفع خطر الإصابة بسرطان الثدي. لا يمكنك تغيير جيناتك الخاصة، كما أنَّ بعض الملامح الوراثية يضع النساء في خطر مواجهة الإصابة بسرطان الثدي. ولكنَّ القول بأنْ ليس بإمكانكِ القيام بأي شيء هو أمر غير صحيح، بحسب ما يؤكد الدكتور أوتيس برولي، كبير المسؤولين الطبيين في جمعية السرطان الأميركية.

... بعض الحقائق

- امرأة واحدة من أصل 8 نساء معرضة للإصابة بسرطان الثدي.

- في لبنان يشكِّل سرطان الثدي 41% من مجمل الإصابات السرطانية لدى النساء، و21% من مجمل الإصابات السرطانية.

- تُسجل سنوياً 1.1 مليون إصابة جديدة بسرطان الثدي عالمياً.

- تشير الجمعية اللبنانية لأطباء الأورام إلى أنَّه رغم التزايد المستمر لنسبة حدوث سرطان الثدي عالمياً فإن نسبة الشفاء الكامل بواسطة العلاج تفوق 90% في حال اكتشافه باكراً.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard