إعلان عزل الرئيس في بوروندي والسلطات تؤكد "فشل الانقلاب"

13 نوار 2015 | 15:34

المصدر: (رويترز، أ ف ب)

  • المصدر: (رويترز، أ ف ب)

اعلنت الرئاسة البوروندية اليوم على حسابها عبر "تويتر" ان محاولة الانقلاب في البلاد "قد فشلت" بعدما اعلن جنرال في الجيش عن عزل الرئيس بيار نكورونزيزا اثناء وجوده خارج البلاد.

وقالت الرئاسة على حسابها الرسمي: "تمت السيطرة على الوضع، وليس هناك انقلاب في بوروندي". واضافت: "محاولة الانقلاب في بوروندي قد فشلت". ورئيس بوروندي موجود الاربعاء في دار السلام للمشاركة في قمة اقليمية مخصصة للازمة في بلاده التي بدأت منذ 26 نيسان عبر اعلان رغبته الترشح لولاية ثالثة.

ولاحقاً، اطلق جنود موالون للرئيس البوروندي بيار نكورونزيزا الذي اعلن جنرال اقالته، النار في الهواء لتفريق مئات المدنيين الذين تجمعوا سلميا امام مقر الاذاعة والتلفزيون في بوجمبورا.

وتراجع المتظاهرون عشرات الامتار لكنهم ظلوا بالقرب من المقر في حماية عسكريين وشرطيين. وقال ضابط لرجاله: "لا تطلقوا النار على الناس بل في الهواء. يجب اطلاق النار على الاهداف العسكرية وليس على المدنيين. يجب حماية مقر الاذاعة والتلفزيون".

وافاد المراسل ان اذاعة ار بي آي البوروندية الخاصة الرئيسية التي اغلقت في نهاية نيسان بامر من حكومة نكورونزيزا، اعادت بثها الاربعاء.
وكانت الاذاعة العامة الافريقية، الاكثر شعبية في بوروندي، اغلقت في 27 نيسان غداة بدء تظاهرات الاحتجاج على ولاية ثالثة للرئيس البوروندي، بعد ان اتهمت ببث الدعوات للتظاهر.

وكانت حشود خرجت إلى شوارع عاصمة بوروندي اليوم ابتهاجا بإعلان ضابط كبير بالجيش إقصاء الرئيس بيار نكورونزيزا عن منصبه.

وأخذت الحشود تغني وتهتف ابتهاجا في الشوارع عينها التي شهدت قبل بضع ساعات احتجاجات على سعي الرئيس لتولي فترة جديدة مدتها خمس سنوات.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard