لماذا السكري أكثر خطورة على المرأة من الرجل؟

28 تشرين الثاني 2019 | 11:30

المصدر: "النهار"

صحيح أن السكري يلقي بثقله من خلال مضاعفاته على الرجل كما على المرأة. لكن بحسب ما أظهرت دراسة حديثة أن وقع السكري على المرأة وآثاره السلبية قد تكون أهم على المرأة مقارنة بالرجل بحسب ما نشر في موقع Webmd.

تظهر أمراض القلب لدى مريض السكري قبل 15 سنة من ظهورها لدى شخص عادي ويعتبر هذا الأمر المسبب الرئيسي لتفاقم حالتهم وللوفاة. وبشكل خاص يبدو أن العلاقة ما بين السكري والإصابة بأمراض القلب قد تكون أقوى بعد. إذ تموت سنوياً 2،1 مليوني امرأة مصابة بالسكري نتيجة الإصابة بأمراض القلب، في مقابل 1،8 مليون رجل.

وتجدر الإشارة إلى أن أمراض القلب التاجية تعتبر أكثر أمراض القلب شيوعاً، كما أنها اكثر أمراض القلب التي تؤدي إلى الوفاة بين النساء المصابات بالسكري. علماً أن النساء المصابات بالسكري هن أكثر عرضة بمعدل 1,8 مرات للوفاة جراء الإصابة بأمراض القلب التاجية مقارنةً بالنساء غير المصابات بالسكري. أما الرجل المصاب بالسكري فيزيد خطر وفاته جراء الإصابة بأمراض القلب التاجية بمعدل 1,5 مرات أكثر مقارنةً بالرجل غير المصاب بالسكري. أما مرض الشريان المحيطي الذي يصيب القلب فتؤدي الإصابة به غالباً إلى بتر الأعضاء ويعتبر وجوده أولى المؤشرات المرتبطة بالقلب التي يمكن أن تظهر لدى مريض السكري من النوع الثاني وهو أكثر شيوعاً بمعدل 1,8 مرات لدى النساء.

من جهة أخرى، يعتبر القصور في عضلة القلب المؤشر الثاني الأكثر شيوعاً المرتبط بالقلب لدى مرضى السكري من النوع الثاني. وتعتبر النساء المصابات بالسكري أكثر عرضة بمعدل 5 مرات للإصابة بالقصور في عضلة القلب مقارنةً بمن لسن مصابات بالسكري. أما بين الرجال، فيعتبر الرجل المصاب بالسكري من النوع الثاني أكثر عرضة بمعدل الضعف للإصابة بالقصور في عضلة القلب مقارنةً بمن ليس مصاباً بالسكري. وقد حاول الباحثون في الدراسة التي نشرت في الـEuropean Journal of preventive cardiology البحث عن الأسباب التي تؤدي إلى ارتفاع معدلات الإصابة بالقصور في عضلات القلب بين النساء المصابات بالسكري. كما اشاروا إلى أنه من المتوقع أن يزيد معدل الإصابة بالسكري حول العالم بحلول العام 2040 إلى 629 مليوناً.

نمط الحياة الصحي هو العلاج الأول

يعتبر اتباع نمط حياة صحي أبرز وسائل الوقاية من السكري. أما في حال الإصابة بالسكري، فمن المهم العمل على تجنب مضاعفات السكري المرتبطة بالقلب. ويشير الخبراء إلى أن ازدياد معدل البدانة أدى الى ارتفاع ملحوظ في معدلات الإصابة بالسكري. فالسكري من النوع الثاني يعتبر من الأمراض المرتبطة بنمط الحياة، وبالتالي يمكن العمل على تحسين مسار المرض باتباع سلوكيات فضلى في نمط الحياة. انطلاقاً من ذلك، يعتبر اتباع نمط الحياة الصحي العلاج الأساسي لمرضى السكري. فمن خلاله تضبط معدلات السكر في الدم بشكل أساسي كعلاج أولي متبع، ثم تأتي علاجات السكري بالأدوية.

نقطة ضو تصنعها إليسا مع "النهار" ومعكم

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard