هل انضمَّ شامل روكز إلى الثوار؟ FactCheck#

21 تشرين الأول 2019 | 13:01

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

صورة شاشة من الفيديو المتناقل (يوتيوب).

انتشر فيديو يظهر فيه عضو تكتل "لبنان القوي" النائب شامل روكز محمولا على الاكتاف، مع زعم انه "انضم إلى الثوار".   

في اتصال لـ"النهار"، روى روكز خلفية الفيديو، وانه "كان يمر في منطقة مزرعة يشوع، عندما وجد الطريق مقطوعة". "فنزلت من السيارة، وسلّمت على الشباب، وحملوني، وكانوا "حبّوبين". الامر عادي". 

واشار الى ان مطالب المتظاهرين سبق ان طالبت بها، وهي ليست جديدة". 

بيان لروكز 

وقد أصدر مكتب روكز البيان التالي: "بعد انتشار صور للعميد شامل روكز بعنوان أنه انضم الى المتظاهرين، وبعدما عمد البعض الى مباشرة حملة مركزة على شخصه، وبكيل التوصيفات والتهم الشعواء، يهمنا ايضاح ما يلي:

-اولاً، لم يقصد العميد روكز مركز التجمع، بل صودف مروره مع عائلته في منطقة مزرعة يشوع، حيث استوقفه المتظاهرون ورحبوا به. وهذا مدعاة فخر، في وقت يخشى سياسيون آخرون الخروج من منازلهم ومصادفة الناس الغاضبة ومواجهة رد فعلهم.

-ثانياً، ليس العميد روكز غريباً عن المطالب الاصلاحية التي ترفع، بل كان سباقاً في المطالبة بها والسعي الى اقرارها. وحذّر سابقاً من الوصول الى الانفجار الشعبي، لكن بعض المسؤولين رفض الاستماع.

-ثالثاً، ليست لدى العميد روكز عقدة في ملاقاة الناس بالمطالب المحقة، انما لم يقدم على التوجه الى الساحات حرصاً منه على ان تبقى الكلمة للشعب راهناً.

-رابعاً، في وقت يؤيد العميد روكز المطالب الاصلاحية، يرفض التعرض لرئيس الجمهورية، وهو موقف مبدئي ثابت، لا يحتاج الى تحليل من بعض المزايدين ومطلقي حملات التخوين.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard