ما الوسائل التي يعتمدها "حزب الله" لمواجهة حرب العقوبات؟

27 أيلول 2019 | 15:07

المصدر: "النهار"

علما "الحزب" ولبنان على دبابة في الخيام (أ ف ب).

كان بديهياً ان يُدرج #حزب_الله زيارة مساعد وزير الخزانة الاميركي مارشال #بيلينغسلي وفيض الكلام الذي اطلقه منذ لحظة وصوله الى بيروت، والمنطوي على "تعليمة" واحدة هي التحذير من الاقتراب من الحزب، وضرورة العمل بغية "خنقه" ماليا، وقبلها الكلام الذي اطلقه الموفد الاميركي ديفيد شنكر الذي تغافل عمداً عن مهمته الاساسية في ترسيم الحدود بين لبنان والكيان العبري، لكي يطلق حملة اعلامية – سياسية تحمِّل الحزب كل المسؤوليات وتدعو الى أخذ مسافة عنه، وما اعقب ذلك من بروز ازمات ذات صلة بالوضع النقدي والاقتصادي عموماً وضعت البلاد والعباد على حافة فوضى وعدم اتزان ولا يقين، في خانة واحدة هي ان الحرب الاقتصادية الاميركية المعلنة عليه وعلى بيئته وقاعدته العريضة قد ولجت مرحلة اكثر صعوبة، واتخذت انماطا اكثر فجاجة وقسوة عليه، وهو ما يستوجب استعدادات مختلفة.واكثر من ذلك، فان الدوائر المعنية بالامر في الحزب تتوقع توالي مزيد من الخطوات والاجراءات تكون اكثر اتساعاً في قابل الايام.
الامر بالنسبة الى الدوائر عينها لا عودة عنه في حسابات واشنطن لاعتبارات عدة ابرزها:
- ان الادارة الاميركية المولجة إمساك هذا الملف قد...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 92% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

المطران عوده: عندما تنعدم الثقة بين الشعب والسلطة التغيير واجب

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard