تصنيف لبنان: فيتش قرّرت التخفيض وS&P أبقت على القديم أمام الرهان على تنفيذ الإصلاحات

23 آب 2019 | 20:53

المصدر: "النهار"

لم يكن مفاجئاً قرار وكالة ستاندرد آند بورز للتصنيف الائتماني حيال تصنيف لبنان الجديد، حيث أبقت الوكالة تصنيفها عند -B مع إعطاء لبنان مهلة إضافية بـ 6 أشهر للالتزام بالتعهدات الإصلاحية والإجراءات المالية التي أقرها ضمن موازنته، بالإضافة إلى بدء تنفيذ مشاريع سيدر. أما وكالة فيتش، فكان لها موقف مغاير رغم كل المساعي التي استمرت من الجانب اللبناني حتى الدقائق الأخيرة قبل إصدار تقرير الوكالة، فقد قررت مؤسسة التصنيف الائتماني تخفيض تصنيف لبنان إلى درجة CCC مع ما يحمّل بعض التداعيات السلبية على صعيد تكلفة تمويل الدولة. وبحسب المعلومات، أجرى عدد من المسؤولين اللبنانيين ومن بينهم وزير المال علي حسن خليل، بالإضافة إلى حاكم مصرف لبنان، مع عدد من المسؤولين الرفيعين في وكالة فيتش لحضّها على إعطاء لبنان مهلة إضافية قبل الشروع بتخفيض التصنيف، ولكن المساعي لم تنجح وقررت فيتش اتخاذ خطة تخفيض التصنيف، فيما نجحت إتصالات الوزير خليل وحاكم مصرف لبنان على صعيد وكالة ستاندرد آند بورز، ما دفع بالمؤسسة لتأجيل قرارها إفساحاً في المجال أمام لبنان لبدء مسار التصحيح المالي.للاطلاع على التقرير الكامل لوكالة فيتش...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 88% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

مصارف الأعمال في لبنان... مرحلة تحوّل في الأسواق المالية تستدعي الحذر

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard