الجمعة - 02 كانون الأول 2022
بيروت 19 °

إعلان

ورشة عمل لتطوير قطاع الزيتون وزيت الزيتون

المصدر: "النهار"
المشاركون في اللقاء.
المشاركون في اللقاء.
A+ A-
في اطار مشروع المختبرات الحية عبر الحدود للزراعة الحرجية (LIVINGAGRO) الممول من الإتحاد الأوروبي من خلال برنامج التعاون عبر الحدود لحوض المتوسط (ENI CBC MED) اقامت مصلحة الأبحاث العلميّة الزّراعية (LARI) بالتعاون مع المعهد الزراعي المتوسطي في خانيا اليونان (MAICH) ورشة عمل حول قطاع الزيتون وزيت الزيتون في لبنان في فندق SMALLVILLE – بدارو ضم ٧١ مشتركًا من باحثين ومزارعين واصحاب مصالح اقتصادية من مناطق مختلفة (٢١٪ من الجنوب، ١٦٪ من الشمال، ٢٠٪ من البقاع، ٢٠٪ من الشوف، ١٨٪ من بيروت و٥٪ مناطق مختلفة). تحدّث خلالها باحث من ايطاليا، ثلاثة باحثين من اليونان وستّة باحثين من لبنان حول أهم التقنيات والدراسات والأبحاث التي من شأنها تطوير زراعة الزيتون وتحسين نوعية زيت الزيتون.
 
تحدث بداية منسق المشروع في لبنان الدكتور ميلاد الرياشي الذي اعطى ملخصا عن مشروع LIVINGAGRO الممول من الاتحاد الأوروبي والذي يضم كل من ايطاليا واليونان والأردن ولبنان والذي يهدف الى نقل التكنولوجيا في أنظمة الزراعة الحرجية في منطقة البحر المتوسط كما انه نقل تحيات مدير عام مصلحة الأبحاث العلمية الزراعية (LARI) ورئيس مجلس الإدارة الدكتور ميشال افرام للحضور.
 
تلاه كلمة لمدير المشروع في لبنان الدكتور بيتر مبارك الذي شرح اهمية هذه الورشة وعموم نشاطات LIVINGAGRO.
 
بعده تحدثت البروفسور لميس شلق فعرضت للتعاون بين الجامعة اللبنانية والمشروع ودعمها له.
 
ثم تحدثت البروفسور أناستازيا بانتيرا من اليونان عن أهمية زراعة الحمص في بستان الزيتون لما فيها من نتائج ايجابية على التربة.
 
اما المهندسة الزراعية فاتن دندشي فتحدثت عن تأثير زراعة انواع مختلفة من الغطاء الخضري على زيت الزيتون ونوعيته.
 
كما أشار الدكتور ماورو فورتيسكي في مداخلته الى التمييز بين زيوت الزيتون البكر الممتاز وزيتون المائدة المنتجين من متغيرات نسيلية لاصناف زيتون ذات قيمة عالية.
 
وتحدث الدكتور كوستنتينوس بلازاكيس عن طريقة لتحديد اصناف الزيتون مبنية على الصور والتحليل الرقمي لحجم وشكل وبنية الثمار والنواة.
 
وكذلك ركز البروفيسور وديع سكاف في مداخلته عن كيفية تحليل جودة زيت الزيتون وكشف غش الزيت بطريقة علمية متطورة.
 
اما عن نظام الري واهمية استخدام المياه فتحدث الدكتور كوستاس شارتزولاكيس معتبرًا ان استخدام نظام ري متطور يساهم في خفض تكلفة الانتاج.
 
خلال مداخلتها الثانية، قدمت البروفيسور بانتيرا ابتكارًا يتعلق بإزالة الشجيرات وزرع خليط من الحشائش والبقوليات في الأنظمة الرعوية.
 
ختاما كانت مداخلة للدكتور سامي الخطيب الذي تحدث عن طريقة استخدام السماق في تخليل زيتون المائدة.
 
بعد مداخلات الأخصائيين تشارك الجميع الغداء ثم كان هناك لقاءات فرديّة بين المزارعين والأخصائيين تم خلالها مشاركة الخبرات وطرح الافكار وبعض المشاكل من اجل ايجاد الحلول المناسبة لها.
 
وأشاد الحاضرون بأهمية هذه الورشة لاسيما لجهة الابتكارات المعروضة والتفاعلات العلمية والتواصل الواضح والأسئلة والأجوبة بين أصحاب المصلحة والأخصائيين في مجال الزيتون. كما ركزوا على أهمية تبادل الخبرات بين مختلف البلدان المشاركة في المشروع والإلمام بتقنيات جديدة ومتطورة لتحسين الانتاج والنوعية.
اما بالنسبة للورشة القادمة تمنى الحضور عرض حلول عملية لتحسين الانتاج وليس فقط دراسات علمية كما طالبوا بمزيد من ورش العمل واثارة مواضيع مهمة مثل إدارة البستان بالتفصيل، تحديث طرق الحصاد من خلال تقنيات جديدة تخفض الكلفة، المساعدة في تجديد معاصر الزيت وغيرها من مواضيع تساعد مزارعي الزيتون على تحسين الانتاج والنوعية.

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم