الخميس - 18 تموز 2024

إعلان

رفض التسوية الفرنسية للتمديد في مجلس الأمن... هوكشتاين "سائحاً": الرعاية الأميركية للاستقرار

المصدر: "النهار"
Bookmark
الرئيس نبيه بري مستقبلاً في عين التينة كبير مستشاري الرئيس الأميركي لشؤون أمن الطاقة آموس هوكشتاين.
الرئيس نبيه بري مستقبلاً في عين التينة كبير مستشاري الرئيس الأميركي لشؤون أمن الطاقة آموس هوكشتاين.
A+ A-
تشابكت أولويات المتابعات اللبنانية في الساعات الأخيرة في ظل اندفاعة ديبلوماسية متعددة الوجوه على خطوط دولية وأميركية وايرانية بدت بمثابة ظاهرة لافتة في تزامن محطاتها. ولكن وفيما كان كبير مستشاري الرئيس الأميركي لشؤون امن الطاقة آموس هوكشتاين يدهش اللبنانيين بجولته السياحية التي طغت على لقاءاته السياسية بما انطوت عليه من رمزيات ودلالات لا تخفى على الراصدين والمتابعين خصوصا في زيارته السياحية الخاطفة لبعلبك، عادت الأنظار لترصد تطورات الساعات الأخيرة في نيويورك حيث كان يفترض ان يصدر امس قرار مجلس الامن الدولي بالتمديد مدة سنة إضافية للقوة الدولية العاملة في الجنوب اليونيفيل. ولكن الجلسة ارجئت مرة أولى قبيل موعد انعقادها الذي كان محددا في العاشرة قبل ظهر امس بتوقيت نيويورك من دون تحديد الموعد الجديد، علما ان اليوم الخميس يشكل المهلة النهائية لصدور القرار. ولم تتضح الأسباب الذي املت التأجيل فيما كشفت مصادر لبنانية معنية ومتابعة لـ"النهار" ان خلافات كانت لا تزال قائمة بين بعض الدول حيال الصيغة التي طرحها الجانب الفرنسي والتي حافظت عمليا على كل المحتوى المتشدد في منح اليونيفيل حرية الحركة واستقلاليتها في مقابل ادراج بعض التعابير المنمقة التي ترضي الجانب الرسمي اللبناني. وقد اعيد تحديد موعد الجلسة في الثالثة بعد ظهر امس بتوقيت نيويورك أي العاشرة ليلا بتوقيت بيروت. وسرعان ما طارت الجلسة الثانية أيضا وذكر ان الموعد الثالث صار في الخامسة بعد ظهر اليوم الخميس بتوقيت بيروت وذلك منعا لسقوط القرار بالتصويت لا سيما في ظل الشرخ القائم بين أعضاء مجلس الامن على مشروع القرار الذي قدمته فرنسا واخذت فيه بالمقترحات اللبنانية. عدد من الدول يتقدمها الولايات المتحدة والامارات العربية المتحدة والبانيا اعترضت على التعديلات التي ادخلتها فرنسا على مشروع لقرار في نسخته الزرقاء من دون التشاور مع الدول الاعضاء لاسيما لجهة تقييد حركة اليونيفيل بالتنسيق المسبق مع الحكومة اللبنانية. وعلم ان قرار التأجيل جاء بعد ان بعثت الامارات برسالة...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم