الجمعة - 19 آب 2022
بيروت 31 °

إعلان

ترجيح التعديل الوزراي والاستحقاق الرئاسي إلى جلسة انتخاب في أول أيلول تكشف الاوراق

المصدر: "النهار"
وجدي العريضي
Bookmark
مجلس النواب (نبيل إسماعيل).
مجلس النواب (نبيل إسماعيل).
A+ A-
لم يكن تكليف الرئيس نجيب ميقاتي مفاجئاً، ولم يشكّل صدمةً ولم يُعتبر "أم المفاجآت"، إذ إن تدوير الزوايا في الاستشارات النيابية الملزمة، كان جارياً على قدم وساق، وتالياً، فإن الرئيس المكلّف ورئيس حكومة تصريف الأعمال في آن واحد، "حرّيف في هذا الكار" أي تدوير الزوايا، وبمعنى أوضح، ما حصل كان مناورةً سياسيةً حيّة من أجل تمرير عملية التكليف دون صدامات سياسية، وكأن هناك "تعليمة" أو استسلاماً بأن ما كُتب قد كُتب، فميقاتي راجع، وهذا ما حصل.الآن انطلق قطار التأليف، ووفق المعلومات التي تشير إليها مصادر سياسية عليمة لـ"النهار"، فإنه سيسلك منحى التكليف، بمعنى أن هناك رغبةً فرنسية واضحة كانت بدايتها عودة تكليف ميقاتي، والبعض من الذين لم يصوّتوا له كانوا في أجواء إصرار باريس على عودته لجملة اعتبارات وظروف باتت واضحة ومعروفة. وبناءً على ذلك، فإن بيان الخارجية الفرنسية الذي يُعدّ الموقف الأول رداً على التكليف، كان بدوره منطلقاً لدعم ميقاتي في التأليف، عبر حضّ فرنسا المسؤولين اللبنانيين على الإسراع في تشكيل حكومةٍ في أسرع وقت ممكن. وتردف المصادر لافتةً إلى أن ما جرى في التكليف دون...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم