الخميس - 22 تشرين الأول 2020
بيروت 29 °

إعلان

قناة France 2 تعرض حفلاً موسيقياً ضخماً دعماً للبنان

unis pour le liban.
unis pour le liban.
A+ A-
زينة طراد
 
تبث القناة التلفزيونية الفرنسية France 2 هذا المساء عند الساعة التاسعة بتوقيت فرنسا (العاشرة بتوقيت لبنان) حفلاً موسيقياً دعماً للبنان، مباشرةً من باريس وبيروت، بعد الانفجار الذي دمّر العاصمة اللبنانية في 4 آب الماضي. تشارك مختلف القنوات التلفزيونية والمنصات الرقمية التابعة لمجموعة القنوات التلفزيونية France Télévisions في الحملة التي ترمي إلى تقديم الدعم والمساعدة للشعب اللبناني. تُنظَّم هذه المبادرة تحت عنوان "متّحدون من أجل لبنان" (Unis pour le Liban)، ومحطتها الأبرز أمسية خاصة تُبَث مباشرة عبر قناة France 2 ويُقدّمها Nagui، بالاشتراك مع إذاعة "فرانس إنتر". تبدأ الأمسية بتقرير من إعداد إليز لوسيت عن كارثة انفجار المرفأ. ثم يُقام حفل موسيقي ضخم تتخلله دعوات للتبرع دعماً للبنان، ويُبَث الحفل مباشرةً من مسرح الأولمبيا في باريس. وتُطل الإعلامية ليا سلامة أيضاً من العاصمة اللبنانية. وفي هذا الإطار، تتعاون مجموعة France Télévisions وRadio France مع منظمة الصليب الأحمر الفرنسي التي سوف ترسل جميع التبرعات إلى الصليب الأحمر اللبناني.
 
ولادة المشروع
بعد أقل من أسبوع على انفجار مرفأ بيروت، باشرت مجموعة France Télévisions، بطلبٍ من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، العمل من أجل تنظيم حفل خيري ضخم للمساعدة في إعادة الإعمار في لبنان. وفي هذا الإطار، قال أحد منظّمي الحفل: "يمرّ لبنان بمحنة عصيبة. تقف مجموعة France Télévisions إلى جانب الفنانين لتنظيم حفل ضخم دعماً للبنان وتضامناً مع شعبه المفجوع. نودّ أيضاً التعبير عن مشاعر الأخوّة تجاه الشعب اللبناني الذي أثقلت المآسي كاهله".
الفنانون على مسرح الأولمبيا
إضافةً إلى أمين معلوف، يشارك في الحفل العديد من الفنانين اللبنانيين والدوليين، منهم فنانون تربطهم صلات عائلية بلبنان، مثل ماثيو شديد، وهبة طوجي، وYcare، وكذلك عازف البيانو الكلاسيكي الذائع الصيت عبد الرحمن الباشا وعازفة التشيلو أستريغ سيرانوسيان. ومن الفنانين الآخرين المشاركين في الحفل برنار لافيلييه، وسيريل موكايش، وفلوران بانيي، وباسكال أوبيسبو، ويانيك نواه، وكلارا لوسياني، وباتريك برويل، وميلودي غاردو، وغران كور مالاد، ولوان، وفياني، ودانيال ليفي، ومدام مسيو، والشاب خالد، وسلفاتور أدامو من خلال أغنيته "تلال الرابية" (Les Collines de Rabieh)...
وسوف تُبَث خلال الأمسية مقاطع فيديو مسجَّلة تتضمن رسائل يوجّهها نجوم دوليون مثل سيلين ديون، وشاكيرا، وستينغ، وليني كرافيتز، وميكا، وقائد الأوركسترا دانيال بارنبويم. ويعكس البرنامج الموسيقي أيضاً الشراكة مع الشعب اللبناني من خلال أغانٍ تحمل عناوين رمزية على غرار Les Cèdres, Beirut, Ose, Fragile, Savoir Aimer, Les Moulins de mon cœur, Chanter pour ceux qui sont loin de chez eux, Un jour se lève...
 
الحضور
اختير المدعوون الذين سيحضرون الحفل في مسرح الأولمبيا، وعددهم 400 شخص، بتأنٍّ شديد. وقد خُصِّصت الصفوف الثلاثة الأولى لكبار الشخصيات مثل السفير اللبناني في فرنسا رامي عدوان، وممثّلي الجهات الفرنسية واللبنانية الشريكة في الحدث، ومنهم جيلبير شاغوري، وستيفان أمين، وإيلي زعني، والشخصيات الرسمية الفرنسية مثل وزيرة الثقافة أودري أزولي والرئيس السابق فرانسوا هولاند مع رفيقته. وخُصِّصت باقي المقاعد للمدعوين الآخرين اللبنانيين والفرنسيين.
'Ycare
 
 
عبد الرحمن باشا