السبت - 19 حزيران 2021
بيروت 25 °

إعلان

في دراسة جديدة... مع كل زيادة في الوزن لدى من يعانون السمنة يزيد الخطر المرافق لكورونا

المصدر: النهار
مع ارتفاع مؤشر كتلة الجسم لدى من يعانون السمنة تزيد المخاطر المرافقة للإصابة بالفيروس
مع ارتفاع مؤشر كتلة الجسم لدى من يعانون السمنة تزيد المخاطر المرافقة للإصابة بالفيروس
A+ A-

 

تبين من أشهر عديدة أن ثمة علاقة بين السمنة وارتفاع خطر الإصابة بمضاعفات كورونا. فبدا واضحاً أن من يعانون البدانة هم أكثر عرضة لدخول المستشفى ولحصول وفاة. ما تبين  في دراسة حديثة صادرة عن CDC ونشرت في Webmd أنه مع كل زيادة إضافية في الوزن يزيد أكثر بعد خطر التعرض إلى مضاعفات المرض.

أجريت الدراسة على 150 ألف راشد أميركي في المستشفى بسبب الإصابة بكورونا، وقد تبين أنه مع ارتفاع مؤشر كتلة الجسم يزيد الخطر المرافق للإصابة بكورونا. وتبدو العلاقة بين السمنة وارتفاع الخطر المرافق أكبر بعد بين الذين قد تخطوا سن الـ 65. لذلك من المهم التعاطي مع المرضى على أساس مؤشر كتلة الجسم لديهم وما يمكن أن ينتج عن ذلك من مخاطر إضافية لجهة المضاعفات التي يمكن التعرض لها، خصوصاً إذا كان مرتفعاً.

وقد تبين أن الأشخاص الذين هم أقرب إلى الحد ما بين الوزن الصحية والسمنة أي الذين يراوح مؤشر كتلة الجسم لديهم بين 23،7 كلغ/م2 و25،9 كلغ/م2، يواجهون المعدل الاقل من الخطر مقارنةً بمن يرتفع مؤشر كتلة الجسم لديهم. كما تبين ايضاً أن خطر الدخول إلى العناية الفائقة يزيد بشكل خاص مع ارتفاع مؤشر الجسم ومع المعدلات الزائدة للسمنة. فإذا كان مؤشر كتلة الجسم يراوح بين 40 كلغ/م2 و44،9 كلغ/م2 يزيد خطر الدخول إلى العناية الفائقة بنسبة 6 في المئة، فيما يقفز الخطر إلى 16 في المئة في حال تخطى مؤشر كتلة الجسم إلى أكثر من 45.

ومقارنة بالأشخاص الذين لهم وزن صحي تزيد الحاجة إلى جهاز التنفس بنسبة 12 في المئة لدى الأشخاص الذين يراوح مؤشر كتلة الجسم لديهم بين 25 و29،2 كلغ/م2. هذا فيما يرتفع الخطر إلى 108 في المئة لدى من يعانون مشكلة سمنة زائدة ومن يتخطى مؤشر كتلة الجسم لديهم الـ45. كما أن معدل الوفيات ودخول المستشفى يرتفع مع كل زيادة في معدل السمنة. واللافت أن ثمة علاقة ما بين النحول الزائد أيضاً وارتفاع خطر دخول المستشفى أيضاً، فمن ينخفض مؤشر كتلة الجسم لديهم عن 18،5 هم أكثر عرضة بنسبة 20 في المئة أيضاً لدخول المستشفى مقارنةً بمن هم ضمن المعدل الطبيعي. كما ان الاضطرابات الغذائية تعتبر من عوامل الخطر وغيرها من الأمراض التي ترتبط بالتغذية.

 

ماذا عن خطر حصول وفاة؟

في ما يتعلّق بارتفاع خطر حصول وفاة، تبين في الدراسة أن خطر حصول وفاة بين الاشخاص الذين لديهم مؤشر كتلة جسم يراوح بين 30 و34،0 كلغ/م2 هو 8 في المئة فيما يصل إلى 61 في المئة في حال تخطى مؤشر كتلة الجسم الـ45. وقد يكون السبب في أنه من المحتمل أن تترافق السمنة مع مشاكل في الرئتين.

 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم