الخميس - 29 تشرين الأول 2020
بيروت 27 °

إعلان

"سمكة أم عضو تناسلي؟"... تماثيل ضخمة في المغرب تثير جدلاً

المصدر: "ديلى ميل"
ماثيل ضخمة في المغرب تثير موجة جدلٍ واسعة.
ماثيل ضخمة في المغرب تثير موجة جدلٍ واسعة.
A+ A-

تسبّبت تماثيل في #المغرب بموجة من الغضب والسخرية من مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي، بحسب ما نشره موقع الـ "ديلى ميل" البريطاني.

ويقع التمثال، الذي يظهر سمكتين بلون الخوخ تقفزان في الهواء، على دوار في مدينة المهدية الساحلية.

وقد بدأت عملية الهدم يوم الخميس بعد وابل من الشكاوى والازدراء والتسلية من السكان المحليين على خلفية أن التماثيل تشبه العضو الذكري.

ووصف أحد مستخدمي مواقع التواصل الإجتماعى السمكة بأنها "إباحية"، بينما أعرب آخرون عن أسفهم لقرار الحكومة المحلية إقامة التماثيل بدلاً من إنفاق الأموال في مكان آخر.

وتقع المهدية، حيث شُيّدت التماثيل، في محافظة القنيطرة ولكنّها ليست جزءاً من مدينة القنيطرة. فقد حرص مسؤولو مدينة القنيطرة على توضيح ذلك، ونشروا بياناً في صفحة الحكومة المحلية عبر موقع "فايسبوك" لإبعاد أنفسهم عن الضجة.

ويعتقد بعض سكان المهدية أنّ التماثيل ربما كانت من أفكار رئيس المجلس البلدي عبد الرحيم بوراس من حزب الاستقلال الذي انتخب في آب 2019.

وعلى الرغم من السمعة السيئة التي تحيط بالسمكة ذات المظهر الإباحي، فإن اسم النحات لا يزال مجهولاً.


الكلمات الدالة