الإثنين - 17 أيار 2021
بيروت 22 °

إعلان

أرقام مخيّبة أظهرتها استطلاعات الرأي... فرصة أخيرة لترامب لاستمالة الأميركيين

المصدر: "أ ف ب"
الرئيس الأميركي دونالد ترامب (أ ف ب).
الرئيس الأميركي دونالد ترامب (أ ف ب).
A+ A-
تُتاح للرئيس الأميركي دونالد ترامب، اليوم، آخر فرصة لطرح حجج تقنع الجماهير بإعادة انتخابه، حين يواجه منافسه الديموقراطي جو بايدن أمام حشد ضخم من الأميركيين، في مناظرة عامة هي الأخيرة بينهما قبل الانتخابات المقررة في الثالث من تشرين الثاني.

تأتي المناظرة التي ستنقلها شاشات التلفزيون في وقت يحتاج فيه ترامب بشدة لتغيير مسار السباق، إذ يتخلف بدرجة كبيرة عن بايدن في استطلاعات الرأي على مستوى البلاد قبل أقل من أسبوعين على التصويت، وإن كانت المنافسة أكثر احتداماً بكثير في بعض الولايات.
 
وتُظهر الاستطلاعات أنّ هناك عدداً قليلاً نسبياً لم يحسم رأيه بعد. وأدلى عدد قياسي من الأميركيين، بلغ 42 مليوناً، بأصواتهم بالفعل، قبيل المناظرة التي ستعقد في ناشفيل عاصمة ولاية تنيسي، مما يعني أن فرصة ترامب للتأثير على نتيجة السباق ربما تضيق.

وتابع ما لا يقل عن 73 مليون مشاهد المناظرة الأولى بين ترامب وبايدن. وفوّت ترامب مناظرة ثانية بعدما تقرر إجراؤها عبر الإنترنت في أعقاب تشخيص إصابته بمرض كوفيد-19.

وأبعد المرض ترامب عن الحملة الانتخابية لأكثر من أسبوع، وهو يحاول بشدة منذ ذلك الحين كسب أرضية ويعقد أحياناً مؤتمرين انتخابيين في يوم واحد.

ويركّز جدول رحلاته بقوة على ولايات تشمل أريزونا وفلوريدا ونورث كارولاينا وبنسلفانيا، حيث تُظهر استطلاعات الرأي أنّ بها أقل فارق بينه وبين منافسه وقد يتيح له الفوز فيها الغلبة بفارق طفيف في المجمع الانتخابي.

وكشف أحدث استطلاع للرأي أجرته "رويترز/إبسوس"، أنّ بايدن يتقدم بفارق تسع نقاط على مستوى البلاد انخفاضاً من 12 نقطة خلال الأسبوع الأول من تشرين الأول. وتقدم بفارق كبير في ولايتي ميشيغان وويسكونسن، وهما من الولايات التي تشهد منافسة حامية.

ولكسب أرضية في المناظرة الأخيرة، قد يتعين على ترامب تغيير مساره عن المناظرة الأولى التي قاطع فيها حديث بايدن مراراً وشن هجوماً شخصياً عليه ولم يبد احتراماً يذكر لمدير المناظرة.

وكشفت استطلاعات الرأي بعد المناظرة أن أفعاله أثارت استياء الناخبين الذين لم يحسموا أمرهم، وبخاصة بين النساء.

وستشمل القضايا المطروحة في المناظرة جائحة كورونا والعلاقات العرقية وتغير المناخ والأمن القومي. وترى حملة ترامب أن المناظرة بأكملها يجب أن تركز على السياسة الخارجية.
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم