إعلان

بالفيديو: تعرّف على حياة الأبقار في سويسرا

المصدر: صيحات
محمد شهابي
محمد شهابي
بقرة سويسرية
بقرة سويسرية
A+ A-
صحيح أن الأبقار تعبد في الهند، إلا أنها تعيش حياة مدللة في سويسرا. فمع بداية فصل الربيع يصعد المزارعون بأبقارهم إلى سهول جبال الألب، فترتع الأبقار في الحقول الممتدة فيها، فيقضون حوالي فترة الربيع والصيف في الحقول، يقتاتون على الأعشاب والأطعمة والزهور، ليدرّون من بعدها الحليب الأرقى في العالم.
 
ويحرص مربو الأبقار على القيام بهذا الطقس كل عام، للحفاظ على جودة الحليب التي تقدمها أعشاب جبال الألب مقارنة بالأنواع الموجودة في أسفل الوديان.
 
 
ومع حلول فصل الخريف وانتهاء فترة راحتها، تحتفل قرى عديدة في الريف السويسري بعودة الأبقار إليها، ويعمد القرويون إلى إقامة المهرجانات المليئة بالطعام والفواكه والجبن السويسرية اللذيذة، كما يقوم سكان القرى بتزيين أبقارهم ومعاملتهم على أنهم ملكات جمال، فيضعون أجراسًا حول رقابها كطقس من طقوس الفرح.
 
هذا ويقدّر ارتفاع الأبقار السويسرية بـ 1.60 مترًا ووزنها يزيد على 800 كيلوغرام، ومن المعروف أنه كلّما زاد وزن البقرة، كلما زاد طلبها ورغبتها بتناول الطعام.
 
 
وتعرف الأطعمة السويسرية الخاصة بمنتجات الأبقار بعراقتها، ومنها: الجبنة السويسرية الأشهر في العالم وعلى أنواعها، فيما يقول الباحثون أنّ جبنة الألب تعدّ أغنى من غيرها بالأحماض الدهنيّة أوميغا 3، وهي جيّدة للصحة. بالإضافة إلى حليب الشوكولاتة المشهور في سويسرا، وكلنا نعلم أن الشوكولاتة اكتشفت في سويسرا.
 
ويقدر أعداد الأبقار في سويسرا بحوالي 700 ألف بقرة، تدرّ حوالي 7500 لتر حليب سنويًا، فيما تقوم الحكومة السويسرية بدعم مزارعي جبال الألب ومكافأتهم من خلال إعطائهم 400 فرنكًا مقابل البقرة الواحدة.
 
 
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم