إعلان

تراجع عطارد... سبب مشاكلك لهذا الشهر

المصدر: صيحات
ياسمين الناطور
لعطارد تأثير سلبي بعض الأحيان
لعطارد تأثير سلبي بعض الأحيان
A+ A-

هل تشعر هذه الفترة أن هناك خطباً ما يدور في حياتك؟ أشياء تتعطل أو تتوقف عن الخدمة؟ ربما سيارتك وقفت في نصف الطريق لمشلكة في كهرباء السيارة أو أدوات منزلية الكترونية توقفت عن العمل فجأة؟! هناك سبب واحد فقط ربما لم تسمع عنه من قبل تسبب في كل هذه المشاكل أي وهو الـ Mercury Retrograde أي تراجع كوكب عطارد. سنشرح لكم بالتفصيل ما تأثير تراجعه علينا وإلى متى سيتسمر !

 

 

ماذا يعني تراجع عطارد

هناك ما يسمى بـ"الحركة التراجعية الظاهرية" وهي أن كوكبنا يتحرك خلف مدارات الكواكب الأخرى، لكنها مجرد خدعة بصرية لأن كوكب عطارد وببساطة هو الأقرب إلى الشمس ومداره أقصر بكثير من مدار الأرض، ما يعني أنه عندما يمر كوكب عطارد في مداره هناك لحظة يبدو فيها أنه يتحرك للخلف، لكن فلكياً حسب التقاليد الغربية، فإن عطارد هو الكوكب الذي يمثل الاتصالات بجميع أنواعها، وعندما يتراجع إلى الوراء تقول النظرية  "إن اتصالاتنا يتم التخلص منها "

 

 

تأثير تراجع عطارد

في بلادنا العربية لم نسمع من قبل عن تراجع عطارد، لكن في بلاد الغرب فهم يأخذون هذا الأمر بجدية تامة! حيث لا يتم شراء أي أجهزة على الإطلاق لأنها مرتبطة بالتراجع أي أن جميع أنواع الاتصالات والأجهزة تنحرف خلال هذا الوقت، حتى أنت سيتشتت عقلك لدرجة أنك ممكن أن ترسل رسالة إلى صديق ما تشعره بالغضب فهي تؤثر على جميع أنواع التواصل منها البشري أيضاً.

 

 

ماذا عليك عدم فعله خلال فترة تراجع عطارد؟

  • .لا تقم بأي خطوة مهمة خصوصاً إذا كانت تخص الاتصالات، مثل الحملات الدعائية، كما أنها ليست مناسبة لتوقيع أي عقود أو اتفاقيات
  • .لا تخضح لجراحة تجميلية إلا إذا كانت ضرورية ولا يمكن تأجيلها، يقال إن الأخطاء تكون كثيرة في هذا الوقت
  • .إذا قمت بارسال رسالة نصية أوإلكترونيةإلى أحد ما، تأكد أنه استلمه
  • .انسخ نسخة احتياطية من المعلومات على جهازك الخليوي والكميبوتر بسبب تعطل الأجهزة بكثرة في هذه الفترة
  • .لا تشتر أو تبع أي شيء باهظ الثمن في هذه الفترة خصوصاُ الإلكترونيات منها لأنها حتماً ستتعطل
  • .لا تشترِ منزلاً لأنك ستقع في مشاكل وانتكاسات لاحقاً
  • .لا تبتعد عن البلدة التي تعيش فيها
  • .بسبب مشاكل التواصل قد تكثر حالات الانفصال أو الطلاق هذه الفترة

 

 

ستنتهي هذه المرحلة آخر شهر تشرين أول، بعدها يمكنك ممارسة حياتك بشكل طبيعي، من الممكن أن تكون هذه حقيقة أو خرافة، لكن هناك العديد من الأشياء التي فسرها العلم سابقاً وكانت على صواب، اتخذ من هذه المرحلة وقتاً لكي تفكر في قراراتك ولا تقم بشيء أحياناً نحن بحاجة لذلك ربما لهذا السبب وجد تراجع عطارد.

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم