الثلاثاء - 06 كانون الأول 2022
بيروت 19 °

إعلان

رحيل النحاتة غيلين طوروسيان: جسد المرأة العاري باعتباره خلاصة موسيقى الوجود

المصدر: "النهار"
Bookmark
النحاتة غيلين طوروسيان.
النحاتة غيلين طوروسيان.
A+ A-
الدكتور فيصل سلطان  لم تكن صديقتي النحاتة غيلين طوروسيان (1951-2022) تعرف انها سترحل بعد أشهر قليلة من رحيل اخيها الفنان هاروت طوروسيان الذي توفي مطلع العام الجاري في باريس عن عمر يناهز 89 عاما (1933-2022)، وخلال مشاركتها في معرض "اليوم الوطني للفن التشكيلي" الذي أقيم للفنانين اللبنانيين خلال شهر آذار الماضي في قصر الاونيسكو في بيروت اهدت إليّ كتابا عن حياة واعمال شقيقها الفنان، صدر باللغة الفرنسية في العام 2008 عن دار "شيراك" للنشر في بيروت.   شاءت الاقدار ان ترحل غيلين باكراً قبل ان تساهم في اعداد معرض استعادي لأعمال شقيقها هاروت. فهي من عائلة فنية عاشت أهوال الهجرات الأرمنية ومآسيها، نجا والداها بأعجوبة من مذابح الإبادة الأرمنية في العام 1915، والدتها روبيك نشأت وسط عائلة تتعاطى الفن والثقافة، لجأت الى لبنان واستقرت في منطقة برج حمود. ولد هاروت طوروسيان في العام 1933، درس الفن في الاكاديمية اللبنانية (الألبا) خلال أعوام 1953-1955، وتابع دراسته في العليا في المعهد العالي للفنون الجميلة في باريس في قسم الرسم والموزاييك خلال اعوام 1956-1961. وفي العام 1958 انتسب الى فناني محترف الفنان بيانشون، الذي أطلق عليه لقب الرسام الشاعر لإعجابه بأسلوبه في الرسم وخصوصاً الموديل العاري.  نشأت احلام غيلين الفنية وكبرت خلال معايشتها فصول ولادة لوحات شقيقها هاروت ومعارضه، وغالبا ما كانت ترسم في محترفه الذي أنشأه في بيروت بعد عودته...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم