الأحد - 14 تموز 2024

إعلان

الثنائي لن يعطي قوّة للمعارضة

المصدر: "النهار"
روزانا بومنصف
روزانا بومنصف
Bookmark
نوّاب المعارضة أثناء إلقاء البيان من مجلس النواب (نبيل إسماعيل).
نوّاب المعارضة أثناء إلقاء البيان من مجلس النواب (نبيل إسماعيل).
A+ A-
كان يمكن أن يكون الاجتماع بين "كتلة التنمية والتحرير" التي يرأسها رئيس مجلس النواب نبيه بري أو كتلة "الوفاء للمقاومة" الموالية لـ"حزب الله" ونواب المعارضة الذين يعرضون اقتراحهم الذي قدموه الى اللجنة الخماسية مع الكتل النيابية في مجلس النواب في حال حصوله ورقة قوية للمعارضة من حيث إن التشاور ممكن ومحتمل بين الكتل النيابية كما تطرحها هذه القوى بدلاً من طاولة الحوار التي يصر عليها الثنائي الشيعي. لم يكن متوقعاً أن يقوم الثنائي بذلك ولن يستدرج إليه ولا سيما إن كان إحراجه مبنياً على حشره من المعارضة في سعيها الى محاولة استقطاب سفراء الخماسية مسبقاً الى الاقتراحات التي تعرضها أو الى إيجابية المعارضة في حد ذاتها من حيث تعبيرها عن رغبتها في السعي الى حلول لا التقوقع في رفض طاولة الحوار الذي له أسبابه في رأي المعارضة. الجواب يعتبر نواب المعارضة أنه أتى على لسان الحزب التقدمي الاشتراكي الذي لم ير نوابه الذين التقوا نواب المعارضة جديداً في الاقتراحين...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم