السبت - 03 كانون الأول 2022
بيروت 18 °

إعلان

أشقّاء خليجيون للبنان يتصارعون عليه بواسطة "شعوبه"!

المصدر: "النهار"
سركيس نعوم
سركيس نعوم
Bookmark
القوات الجوية السعودية للصقور تُقدِّم عرضاً خلال الاحتفالات التي تسبق اليوم الوطني الـ92 للمملكة العربية السعودية في الرياض (أ ف ب).
القوات الجوية السعودية للصقور تُقدِّم عرضاً خلال الاحتفالات التي تسبق اليوم الوطني الـ92 للمملكة العربية السعودية في الرياض (أ ف ب).
A+ A-
تفيد المعلومات التي يمتلكها المتابع اللبناني نفسه لأوضاع بلاده ومداخلات أشقائه العرب فيها ودول المنطقة والعالم الأول أن تنافساً قوياً يدور في لبنان عليه بين المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة رغم أنهما خليجيتان شقيقتان يجمعهما مجلس التعاون الخليجي، ورغم أن العلاقة بين ولي عهد الأولى الأمير محمد بن سلمان وولي عهد الثانية وحاكمها بالوكالة في حينه جرّاء مرض عُضال أصاب رئيسها قبل سنوات كانت جيّدة بل ممتازة. دفع ذلك في حينه الى وصف الثاني بأنه ناصحٌ ومصلحٌ للأول (Mentor)، وبأنهما يعملان معاً وينسقان في كل القضايا التي تواجهها دولتاهما خليجية كانت أو عربية أو إقليمية أو دولية، حتى قيل في حينه أن واشنطن لاحظت هذه العلاقة ولم تشعر أحياناً بالإرتياح إليها ولا سيما عند تعرّضها الى قضايا محدّدة. طبعاً لا أحد يعرف الأسباب العميقة للتنافس الخلافي بين الدولتين رغم استمرار تحالفهما وتصديهما معاً لأخطار مشتركة. لكن لا يمكن تجاهل حقيقة مهمة هي أن مبادرة الإمارات الى "حماية" الرئيس سعد الحريري بعد تعليقه عمله السياسي الذي يبدو أنه سيكون طويل الأمد وفتح أبوابها له للعيش فيها وللعمل لاستعادة وضع مالي يمكّنه من العيش بكرامة...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم