الأربعاء - 17 آب 2022
بيروت 31 °

إعلان

أبو الغيط في شهادة فريدة عبر كتابيه: السوريون تنصّلوا من اغتيال الحريري

المصدر: "النهار"
أحمد عياش
أحمد عياش
Bookmark
الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط.
الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط.
A+ A-
يصل الى بيروت غدا الأمين العام لجامعة الدول العربية احمد أبو الغيط لترؤس الاجتماع التشاوري لوزراء الخارجية العربية تمهيدا للقمة العربية التي تنعقد في الجزائر . وقبل وصول الأمين العام ، وصل كتاباه "شاهد على الحرب والسلم"، و"شهادتي". هذان الكتابان اللذان يقعان في قرابة الف صفحة ، يمثلان وثيقتين قلّ نظيرهما في العمل الديبلوماسي، وكم هي أهمية هاتيّن الوثيقتيّن عندما يكون الكاتب وزير خارجية مصر الصاعد من عمق مؤسسة الديبلوماسية المصرية في أدق المراحل في تاريخ المنطقة منذ سبعينيات القرن الماضي لغاية العام 2011 عندما إنطلاق مرحلة ما يسمى "الربيع العربي."الكتابان صادران عن "دار نهضة مصر" وتنشر "النهار" ما ورد في "شهادتي" الذي صدرت منه حتى الان الطبعة الحادية عشرة، ما يتعلق بلبنان خلال عاميّ 2004 و2005 ، وفي ما نشر معلومات هي فريدة من نوعها قدّمها وزير خارجية مصر الأسبق، قبل أن يصبح امينا عاما لجامعة الدولة العربية.ومما جاء في هذا الكتاب: "تنفيذا لمفهومي في التنسيق والتواصل مع سوريا التي لها وضعيتها المهمة والاستراتيجية في الفكر المصري تجاه أوضاع الإقليم العربي ، فقد بدأت إتصالاتي مع السوريين بموافاتهم بتقرير مهم وصل الينا من بعثتنا في نيويورك حول نوايا فرنسية وأميركية ضد سوريا بالنسبة للقرار 1559 الخاص بالوضع في لبنان. ثم التقيت وزير خارجية سوريا(وليد المعلم) بالقاهرة حيث تناولنا بالتقييم المشترك الوضع في لبنان، وأهمية أن تتحسب سوريا من احتمالات إثارة المشاكل لها في لبنان او على حدودها مع العراق بسبب مواقفها مع إيران وتجاه العراق. وكان الهدف تنبيههم ونصحهم وليس تحذيرهم او العمل ضدهم . والتقيت في أيلول 2004 رفيق الحريري الذي كان بطبيعة الحال، يؤيد كل متطلبات القرار 1559،...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم