الأحد - 26 أيار 2024

إعلان

ساطور وزنبقة مطعونة بمسمار وعصفور قتيل

المصدر: "النهار"
عقل العويط
عقل العويط
Bookmark
ساطور وزنبقة مطعونة بمسمار وعصفور قتيل.
ساطور وزنبقة مطعونة بمسمار وعصفور قتيل.
A+ A-
أقف برهبة، من حيث أنا الآن، أمام ذلك الساطور الجهوريّ الصامت الأبكم الساكت، حاضرًا بـ"أهوال" الأبيض والأسوَد والرماديّ، وعلى مقربةٍ منه، في موضعٍ آخر، فوق سطحٍ آخر، زنبقةٌ مطعونةٌ بمسمار. ثمّ أنظر بإمعان فلا أرى، من كلّ ما أرى، إلّا عصفورًا قتيلًا، رافعًا ساقيه الضئيلتين، وهو يتضرّج بموته، لكنْ بحياديّةٍ مطلقة، وبدون نقطة دم، ولا ثمّة آهةٌ واحدة، ولا التماعةُ دمعةٍ، أو حتى همهمة عويل. ترى، هل يحتاج المشهد إلى وجهٍ لقاتلٍ، ليُعرَف مَن هو القاتل؟ هل يحتاج إلى يدٍ تنهال، ليُعرَف صاحبُ هذه اليد، من أجل أنْ تكتمل العدّة "المسرحيّة"، وتأتلف مكوّنات المذبحة وعناصرها الضروريّة؟ أسمح لنفسي بأنْ أستعير، أو "أسرق" لوحات الساطور والزنبقة والعصفور من معرض الرسّام المهيب جدًّا يوسف عبدلكي في...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم