الثلاثاء - 07 شباط 2023
بيروت 13 °

إعلان

هل من يغري العرب بدور لسوريا في لبنان؟

المصدر: "النهار"
روزانا بومنصف
روزانا بومنصف
Bookmark
 مشهد جوّي لمشيّعين وهم يدفنون ضحايا قصف ليلي على مدينة أعزاز بمحافظة حلب السورية (أ ف ب).
مشهد جوّي لمشيّعين وهم يدفنون ضحايا قصف ليلي على مدينة أعزاز بمحافظة حلب السورية (أ ف ب).
A+ A-
لم يعر أحد اهتماماً لموقف أخير صدر عن الرئيس السوري بشار الأسد على ندرة المواقف التي بات يدلي بها، علماً بأن كلامه سابقاً كان يشكل ركيزة أو أساساً لمحطات سياسية معينة مقبلة. مضى زمن الانتباه الى ما يقوله الأسد بعدما باتت سوريا جنباً الى جنب مع لبنان يصنفها المرشد الإيراني من مناطق نفوذه وسيطرة بلاده على أربع عواصم عربية كررها قبل أيام معتبراً أنها تمثل العمق الاستراتيجي لإيران كما قال. وكلام الاخير في خضم إعلان المواجهة للاحتجاجات الشعبية ضد النظام الايراني سجّلها سياسيون في إطار رفعه سقف عملية الإنقاذ اللبنانية إن كانت ستحصل عبر الاستحقاقات الدستورية بحيث لا تغير هذه العملية من المعادلة السياسية أو موازين القوى السياسية. ظهور بشار الأسد الى العلن وإن لم يحظ بانتباه يُخشى أنه يطوي كذلك منحى يمكن أن تعود به سوريا الى لبنان وتؤدّي دوراً فيه يسمح بفك عزلتها. هاتان النقطتان هما ما يخشاهما البعض من هؤلاء السياسيين من الانتخابات الرئاسية المقبلة علماً بأن الامور لا تُطرح بهذا الوضوح، الى جانب الاعتقاد بأن البلد في حاجة الى إنقاذ لا إدارة أزمة، وليس هو ما يطرح فعلاً أقله بالنسبة إليهم. فهذه العوامل باتت منعدمة لمصلحة البحث عمّن يقبل به كل طرف من الأطراف اللبنانية أو غالبيتها وليس من هو...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم