الخميس - 18 تموز 2024

إعلان

النيجيريّ الأميركيّ مويوسوري مارتينز معرضًا دسمًا في "غاليري تانيت" وليمة لونيّة غرافيتيّة تعيد الاعتبار إلى أغوار الذات وحرّيّة الرسم اللاهي الاعتراضيّ

المصدر: "النهار"
عقل العويط
عقل العويط
Bookmark
معرض الرسّام النيجيريّ – الأميركيّ مويوسوري مارتينز في "غاليري تانيت"، مار مخايل.
معرض الرسّام النيجيريّ – الأميركيّ مويوسوري مارتينز في "غاليري تانيت"، مار مخايل.
A+ A-
"الآن يعرفون" كيف أغوص في الذات، وكيف أستنطقها، وكيف أنظر من داخل إلى العالم الداخلي، ومنه كيف أخرج إلى العالم. أعتقد أنّ هذه هي خلاصة المقاربة التي يريدنا معرض الرسّام النيجيريّ – الأميركيّ مويوسوري مارتينز في "غاليري تانيت"، مار مخايل (28 أيلول- 11 تشرين الأول)، أنْ يقترحها علينا في وليمته اللونية الغرافيتيّة التي تعيد الاعتبار إلى أغوار الذات وحرّيّة الرسم اللاهي الاعتراضيّ.قد يتّفق معي نقّاد وذوّاقة فنون ورسّامون، أو قد يخالفونني الرأي، في تصوّري لهذه المقاربة من حيث كون تجربة الفنّان النيجيريّ الأفريقيّ تأليفًا نزقًا وحرًّا (وفوضويًّا) للذات، وللعالم، وكائناته وأشكاله وألوانه، ولا سيّما لجهة غرافيتيّته الحائطيّة والشارعيّة ومتطلّبات هذه الغرافيتيّة وقوانينها، وخصوصًا نهمه بالألوان، وجشعه إلى...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة
ر

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم