الأحد - 14 تموز 2024

إعلان

عون يراهن على تنازل ميقاتي والأخير لن يمدِّد له عهده

المصدر: "النهار"
سابين عويس
سابين عويس
Bookmark
الرئيس نجيب ميقاتي خلال وصوله إلى قصر بعبدا (نبيل اسماعيل).
الرئيس نجيب ميقاتي خلال وصوله إلى قصر بعبدا (نبيل اسماعيل).
A+ A-
لا يكفي ان تسوِّق اوساط بعبدا ان رئيس الجمهورية ميشال عون لن يبقى دقيقة واحدة في القصر الجمهوري بعد انتهاء ولايته ليل الحادي والثلاثين من تشرين الاول المقبل، وأن فريقه والعائلة قد بدأوا التحضيرات اللوجستية لانتقاله الى مقر إقامة جديد يجري إعداده لهذه الغاية، اذ يأتي هذا التسويق كأنه ردّ على ما يتردد اخيراً وبقوة في اوساط الرئيس وتياره السياسي تحديداً بأن الرجل لن يغادر القصر على خلفية انه لا يسلّم البلاد للفراغ أو لحكومة مستقيلة لا تتمتع بصلاحياتها الكاملة. وما يجعل هذه الرواية اقرب الى الحقيقة ان السلوك السياسي لفريق العهد يؤكد هذا التوجه، حيث بدأت حملة التحضير لمصادرة قصر الرئاسة تبرز على اكثر من خط وفي شكل متواز، اولها التمسك بعدم تسليم صلاحيات الرئاسة لحكومة تصريف الاعمال. وعلى هذا الخط، بدأ الكلام عن اجتهادات دستورية يعدّها فريق العهد من اجل اضفاء الشرعية على بقاء عون في بعبدا. وقد ترافق ذلك مع تهديد رئيس الحكومة المكلف بسحب التكليف منه تمهيداً لاعادة اجراء استشارات نيابية لتسمية رئيس جديد يُكلف تأليف الحكومة. لم يأخذ فريق العهد في الاعتبار اي رأي للموقع السني الذي يتعرض لاستهداف مباشر من خلال استهداف الشخصية السنية...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم