السبت - 22 حزيران 2024

إعلان

ستَعود بيروت إِلينا لا إِليهم

المصدر: "النهار"
هنري زغيب
هنري زغيب
Bookmark
بيروت (نبيل إسماعيل).
بيروت (نبيل إسماعيل).
A+ A-
لأَهل السياسة، طوال الأَربعة الأَشهر المقبلة، أَن يَتوجَّسُوا (أَو يَقْلَقُوا أَو يُنَظِّروا) حيال حصول (أَو عدم حصول) انتخاب رئيس جديد للجمهورية في ختام تشرين الأَول.لنا نحن أَهل الثقافة أَلَّا نَقْلق لأَننا أَبناء الثوابت الثقافية التي بها نتباهى على أَبناء المتغيرات السياسية، فنسير صوب الشمس بأَجفان غير رجراجة، لا نتأَثر بأَزمة سياسية ولا بمشاحنات انتخابية ولا بتغييرات حكومية ولا بعنعنات نيابية. كلُّ ما جرى على المستوى السياسي والأَمني لم يمنع رسامًا من معانقة ريشته، ولا شاعرًا من مساررة قلمه، ولا موسيقيًا من منادمة نوطاته. وبيروت التي هشَّمت وجهَها سلطةٌ كذَّابة، لم تهشِّم روحَها الوثَّابة التي اعتادت أَن تَنْفضَ عن وجهها تراب دمارها وتنهضَ من جديد إِلى أَلقها التاريخي الذي لا يُطفئه دمار.فيما "بيروتُهم" تتخبَّط بالملاكمات السياسية حتى نهاية تشرين الأَول،...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم