الإثنين - 03 تشرين الأول 2022
بيروت 27 °

إعلان

مفاجأة للقارئ

المصدر: "النهار"
مروان اسكندر
مروان اسكندر
Bookmark
مصرف لبنان.
مصرف لبنان.
A+ A-
لماذا نُدرج اسماء 68 مصرفًا اجنبيًا تواجدوا في لبنان عام 1974 بعد مناخ حرية العمل واستقرار القانون (اللائحة على الموقع الالكتروني). وكان مناخ الحرية هذا من استهدافات الرئيس كميل شمعون الذي شهد عهده 1952-1958 إقبال الشركات الاجنبية على التمثل في لبنان بسبب نظامه الاقتصادي الحر، وسيادة القانون، وتحقيق عدد من الاصلاحات الاجتماعية في عهد الرئيس فؤاد شهاب الذي شهد اهتماما بالغا بشؤون المناطق الزراعية وانجز قانون انشاء مصرف لبنان، والصندوق الوطني للضمان الاجتماعي والكثير من مؤسسات الرعاية، والتحقق من صلاحية اجراء اعمال انشاء المؤسسات المعنية وادارتها.خلال فترة 1973/1974 ورغم الصراعات ما بين الفلسطينيين وحزب الكتائب، كان مناخ العمل لا يزال مناسبًا وكانت مصفاة طرابلس انجِزت في عهد الرئيس شمعون، وكذلك مصفاة صيدا، وتوافرت فرص التعليم لابناء المديرين المسؤولين عن المؤسسات الاجنبية، وكان الرئيس الياس سركيس قد تسلم قيادة المصرف المركزي بحكمة ومن دون تدخّل قوى الامر الواقع مع محاولة يتيمة لفريق ياسر عرفات انتهت بسرعة وسلام.  في ذلك التاريخ اصدر مؤلف وخبير بريطاني كتابًا عنوانه Lebanon In The New Future وهو بالفعل انجز كتابًا...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم