الأربعاء - 29 حزيران 2022
بيروت 28 °

إعلان

الاستشارات النيابية ملزِمة بإجرائها وليست بنتائجها؟

المصدر: "النهار"
غسان حجار
غسان حجار @ghassanhajjar
Bookmark
رئيس الجمهورية ميشال عون.
رئيس الجمهورية ميشال عون.
A+ A-
يتجدد الجدل دائما وعند كل استحقاق دستوري في ظل غموض كبير يشوب الدستور اللبناني الذي جرى تعديله في مدينة الطائف، وأُقِرت بعض بنوده على عجل، بهدف وضع حد للحرب التي كانت دائرة آنذاك، ولم يجرؤ احد بعد ذلك على اعادة النظر به خوفا من الإطاحة بالتوازنات وبعض اللاتوازنات التي ارساها، إلا "استثناءات" و"لمرة واحدة فقط" اُلزِم بها النواب زمن الوصاية السورية. واليوم مع الاستشارات النيابية "الملزمة" التي يجريها رئيس الجمهورية، تكثر الاسئلة حول الزامية نتائجها من عدمها، وتحكم هذه الاسئلة الحسابات السياسية اكثر من المواد الدستورية والقانونية المرعية الاجراء، اي بعيدا من المنطق الدستوري الذي يجب ان يسود. ويذكر اللبنانيون كيف قامت ضجة "مفتعلة" ذات يوم عندما قرر نواب ترك الخيار للرئيس اميل لحود، واستعاضوا عن التسمية الصريحة باعطائه...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم