الخميس - 18 آب 2022
بيروت 29 °

إعلان

8 آذار تتعامل بكلّ جدّية مع استحقاق التكليف والتأليف... هاشم لـ"النهار": ميقاتي ما زال متقدّماً على سواه

المصدر: "النهار"
ابراهيم بيرم
ابراهيم بيرم
Bookmark
الرئيسان نجيب ميقاتي ونبيه بري (أرشيفية - "النهار").
الرئيسان نجيب ميقاتي ونبيه بري (أرشيفية - "النهار").
A+ A-
لا تخفي مصادر الثنائي الشيعي وائتلاف قوى 8 آذار أنها في مقاربة مسألة التكليف والتأليف تعطي أهمية استثنائية لهذا الاستحقاق الطاغي على كل ما عداه من قضايا، وأن دوائر القيادة لدى الطرفين لا تنأى بنفسها عن ورشات الاتصالات واللقاءات المتنوّعة والساخنة التي انطلقت بحيوية منذ بضعة أيام وكأنها في سباق محموم مع الوقت ويشارك فيها غالبية الأطراف سعياً لبلوغ هدف مزدوج وهو:– "حجز" مكان متقدّم والاستئثار بدور فاعل في لعبتَي التكليف والتأليف إن سارت في مسارها الطبيعي حتى نهاياتها المنشودة.– إعطاء انطباع فحواه أن زمام أمر تسمية الرئيس المكلف واستيلاد الحكومة العتيدة بيد جهة بعينها ويخصّ طائفة بذاتها وبالتالي يحرم على الآخرين التمادي في الظهور بمظهر اللاعب المحوري.وبناءً على ذلك تشير المصادر نفسها الى أن عملية التكليف كانت لأيام عدة خلت شبه محسومة ولا تعترضها أية عوائق ذات شأن لناحية الرئيس المكلف وهو رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي، وهو الواعد نفسه والموعود من أكثر من جهة بآلية تضمن عودته الى سدّة الرئاسة الثالثة انطلاقاً من اعتبارين اثنين:– الأول أن الرجل وُعد بفرصة ثانية لحظة ارتضى حمل الأمانة الصعبة وتنكّب لهذه المهمة الشاقة قبل إجراء الانتخابات النيابية، حتى لا تتكرّر عنده تجربة سابقة يمقتها مقتاً شديداً ويعتبر أنه "خُدع وغُرّر به" يومها وذلك عندما ترأس حكومة الانتخابات المفصلية التي جرت عام 2005 بعيد جريمة اغتيال الرئيس رفيق الحريري المدوّية.– الثاني أن الأمر يتعدّى...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم