الأربعاء - 29 حزيران 2022
بيروت 26 °

إعلان

لقاء نظّمته "أمل" بين "فتح" و"حماس" يؤسِّس لطيّ صفحة إشكال مخيم البرج الشمالي

المصدر: "النهار"
ابراهيم بيرم
ابراهيم بيرم
Bookmark
"فتح" و"حماس".
"فتح" و"حماس".
A+ A-
هل انطوت الى غير رجعة حال القطيعة والتوتر والصراع التي انوجدت بين حركتي "فتح " و"حماس" منذ اكثر من عام، والتي بدأت على خلفية إشكال أمني شهده مخيم البرج الشمالي قرب صور وسقط ضحيته عنصران من التنظيم الاسلامي الفلسطيني برصاص مسلحين محسوبين على "فتح"؟الفرضية والشكوك التي ينطوي عليها هذا السؤال فرضت نفسها في أعقاب معلومات سرت خلال الساعات القليلة الماضية عن "لقاء مصالحة وتفاهم" بين الفصيلين الفلسطينيين الاكبرين على ساحتي الداخل وفي الشتات، رعته حركة "امل" وبدأت خيوطه تحاك منذ فترة بصمت وبعيدا من الاضواء عبر اتصالات مكثفة، وانتهى بإفطار رمضاني دعا اليه رئيس المكتب السياسي لـ"امل" جميل حايك في بيروت، وحضره، الى مسؤولين آخرين في قيادة "امل"، عن حركة "فتح" السفير الفلسطيني أشرف دبور وامين سر منظمة التحريرالفلسطينية في لبنان فتحي ابو العردات وقياديون آخرون من الحركة. وعن حركة "حماس" القيادي التاريخي (من جيل المؤسسين) موسى ابو مرزوق وممثلها في لبنان احمد عبد الهادي ومعظم قيادة الحركة في لبنان. كذلك حضر رئيس "الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة" الشيخ ماهر حمود والقيادي في الاتحاد مصطفى اللداوي والمسؤول عن الملف الفلسطيني في "حزب الله" حسن حب الله وممثل حركة "الجهاد الاسلامي" في لبنان احسان عطايا وشخصيات. ومعلوم ان حال التوتر والقطيعة بين الفصيلين بدأت عندما أُطلِق الرصاص الكثيف على مسيرة لـ"حماس" كانت في طريقها الى مقبرة المخيم لمواراة جثمان عنصر من الحركة سقط...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم