الأربعاء - 16 حزيران 2021
بيروت 23 °

إعلان

"حزب الله" متجنّباً فخّ النهايات!

المصدر: النهار
روزانا بومنصف
روزانا بومنصف
Bookmark
متظاهرون يتسلّقون جدار الإسمنت الفاصل عند الحدود الجنوبية في العديسة (نبيل اسماعيل).
متظاهرون يتسلّقون جدار الإسمنت الفاصل عند الحدود الجنوبية في العديسة (نبيل اسماعيل).
A+ A-
على رغم المخاوف التي اثارها التصعيد الاسرائيلي في الاراضي الفلسطينية المحتلة من امتداد محتمل الى لبنان بناء على حسابات معينة او نتيجة اخطاء غير محسوبة، ساد اقتناع بان "حزب الله" سيحاذر الانزلاق الى ما قد يعتبره فخا او استدراجا له في هذه المرحلة الخطيرة التي يراها استهدافا له بما قد يؤدي الى انهاء قدراته او اضعافها ايا يكن الضرر الذي يمكن ان يلحق باسرائيل.  كانت اي مواجهة محتملة لتقدم هدية مهمة جدا ليس لاسرائيل فحسب بل لافرقاء كثر سيرون الفرصة المناسبة لانهاء وضع شاذ ولم يعد محتملا في لبنان بوجود دويلة الحزب التي ساهمت في تقويض كيان البلد ومرتكزاته في الوقت الذي يمكن ان تقوض المواجهة اهم الاذرع الايرانية في المنطقة ما سيؤدي تاليا الى تقويض مرتكزات الواقع الايراني بالذات بغض النظر عن الاضرار الجانبية في كل الاتجاهات. كان لفت معنيين سياسيين وديبلوماسيين موقف اخير لرئيس كتلة الوفاء للمقاومة محمد رعد قبل ايام قليلة من التصعيد الاسرائيلي بدءا من القدس قال فيه ان "ما نواجهه من ازمة في لبنان مفتعلة يراد منها ليّ ذراع المقاومة تنتهي الى الفشل الذريع والى اعادة الحسابات ومراجعة الخطط واستئناف المفاوضات للعودة الى الاتفاقات السابقة والرضوخ الى ارادة امتنا في حقها في ان تكون قوية سيدة، قادرة، حرة بأن تقدم اطروحتها الانسانية لادارة شؤون المجتمعات كما...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم