الإثنين - 15 نيسان 2024

إعلان

لاءات ثلاث في ربع الساعة الأخير

المصدر: "النهار"
علي حمادة
علي حمادة
Bookmark
نواب يغادرون قاعة مجلس النواب (نبيل اسماعيل).
نواب يغادرون قاعة مجلس النواب (نبيل اسماعيل).
A+ A-
كم كان ليبدو في مستوى رجل دولة ومترفعا عن الصغائر لو ان رئيس الجمهورية ميشال عون لم يحاول ان يستثمر قضية اتفاق ترسيم الحدود البحرية مع إسرائيل بشخصانية فاقعة في نهاية عهد سيدخل التاريخ باعتباره أسوأ العهود الرئاسية منذ قيام الكيان اللبناني قبل مئة عام . طبعا لم تشذ كلمة عون المتلفزة ليل الخميس الماضي عن روحية تصريحات صهره الذي تباهى بقيامه بدور في الموضوع، ما كان ليعود له في الأصل، لو لم يحوّل عون والعائلة والبطانة رئاسة الجمهورية اللبنانية الى "مسألة عائلية". هكذا كان عون وهكذا هو، ولن يتغير، لذلك سيبقى اسمه مصاحبا للخلافات والنزاعات. ومن هنا من المؤسف ان من توشك ولايته الرئاسية على الانتهاء بعد أيام لن يحنّ لعهده احد في...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم