الإثنين - 03 تشرين الأول 2022
بيروت 27 °

إعلان

لبنان على طريق الولادة الجديدة؟

المصدر: "النهار"
غسان حجار
غسان حجار @ghassanhajjar
Bookmark
البابا فرنسيس يقبّل علم لبنان.
البابا فرنسيس يقبّل علم لبنان.
A+ A-
مما لا شك فيه ان دوائر الكرسي الرسولي في الفاتيكان مطّلعة على خفايا السياسة الدولية أكثر منا لبنانياً وعلى كل المستويات، اذ تعيش الطبقة السياسية اللبنانية في شبه عزلة لولا زيارات موفدين أجانب يقصدون البلد لأكثر من سبب. أما الرؤساء فلا توجَّه اليهم دعوات رسمية، ولا يلتقون إلا رؤساء ومسؤولين من "الفئة الاولى"، ولم تفتح الدول العربية أبوابها أمامهم، ولا الدول الغربية المعنية بالشأن اللبناني. ربما قلة الزيارات تعود على البلد بفائدة أكبر، اذ انها توفر على الخزينة اموالا طائلة تُصرف من دون مقابل، وغالباً ما يحاول المسؤولون استغلال اتصالاتهم الخارجية لتقوية مواقعهم حيال بعضهم البعض، وليس لمصلحة البلد. في ذكرى انفجار مرفأ بيروت، وجَّه البابا فرنسيس نداء تمنى فيه "ان يستمر لبنان في السير على طريق الولادة...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم