الأحد - 25 أيلول 2022
بيروت 27 °

إعلان

"هلهلة" الحكومة تبرّر بقاء عون في بعبدا؟

المصدر: "النهار"
سابين عويس
سابين عويس
Bookmark
اللقاء الأخير بين عون وميقاتي في قصر بعبدا (أ ف ب).
اللقاء الأخير بين عون وميقاتي في قصر بعبدا (أ ف ب).
A+ A-
في غمرة ما تشهده المنطقة من تطوّرات على أكثر من محور إقليمي ودولي، ما بين تحرّك ملفّ التفاوض الأميركي الإيراني حول النووي وأبرز تجلياته انتقال طاولته الى قطر، وبين الحوار السعودي الإيراني، أو الزيارة المرتقبة للرئيس الأميركي لكل من المملكة العربية السعودية وإسرائيل، يبقى لبنان الغائب الأكبر عن جداول الأعمال، فيما يُستخدم ورقة تفاوضية في يد طهران، الممسكة بملفين يشكّلان الخاصرة الرخوة التي يمكن الضغط من خلالها على واشنطن وتل أبيب: نفوذ "حزب الله" وترسيم الحدود البحرية. في الأشهر القليلة الباقية أمام انتهاء ولاية رئيس الجمهورية ميشال عون، أكثر من استحقاق فُتحت معركته على الغارب، في انتظار ما ستسفر عنه تطوّرات المنطقة، وما إن كانت ستُنضج التسوية المرتقبة أو أن أوانها لم يحن بعد. وفيما يعتقد البعض أن الاستحقاقين الأهم اللذين يطبقان على الاستحقاق الرئاسي يكمنان في الانهيار الاقتصادي والمالي، وتشكيل حكومة جديدة قادرة على التعامل مع هذا الانهيار، فإن مراجع سياسية بارزة تخالف هذا الاعتقاد لتؤكد...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم