السبت - 25 أيار 2024

إعلان

أيّ رئيس إذا لم تتغير المعطيات الإقليمية؟

المصدر: "النهار"
روزانا بومنصف
روزانا بومنصف
Bookmark
تعبيرية (نبيل إسماعيل).
تعبيرية (نبيل إسماعيل).
A+ A-
هل من تمايز حقيقي وفعلي بين المرشحين المحتملين للرئاسة الاولى بحيث يمكن خوض معارك سياسية فعلية من اجل ايصال احدهم ام ان الواقع اللبناني القائم راهنا على سيطرة " حزب الله " على القرار واستمراره حالة عسكرية معرقلة لعودة الدولة ستبقي الواقع على ما هو عليه ؟ السؤال اثاره ديبلوماسي اجنبي في الخارج من زاوية ان انتخابات الرئاسة الاولى يجب ان تحصل في موعدها وان تغييرا فعليا يجب ان يحصل لان تجربة الرئيس ميشال عون الرئاسية كانت مؤلمة وسيئة جدا بالنسبة الى اللبنانيين لا سيما انه تخلى عن ممارسة الرئاسة فعليا الى صهره الذي لم يكن على مستوى المسؤولية بل تصرف كوريث لشركة اطاحها واطاح تركة عمه السياسية. فخسر اللبنانيون اموالهم وجنى اعمارهم وانهار الاقتصاد كما انهارت مؤسسات الدولة في عهده ولا يمكن الا يكون مسؤولا وهو رأس الدولة الذي كان عليه ان يمسك الامور فيما تذرع عون دوما بعدم وجود صلاحيات لديه. وهناك تطلع الى رئيس يتمايز من حيث قدرته على اداء شخصي وعام يعطي الثقة للبنانيين ويوحي بالقدرة على ادارة نهوض للبلد بالتعاون مع الاخرين وليس من خلال مناكفات شخصية او سياسية . لكن وعلى اهمية الطابع الشخصي واختلاف الاساليب في المقاربات في اتجاه اعتماد ايجابية اكبر من الرئيس العتيد، فان...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم